الثلاثاء، 30 يونيو، 2009

حمى البحر الأبيض المتوسط ... الأعراض والمضاعفات والعلاج

دواء الكولشسين أحدث تغييرا كبيرا في حياة المرضى المصابين بحمى البحر الأبيض المتوسط وهو علاج فعال يقلل من تكرار الإصابة وحدة الألم

إيناس بركات *

          حمى البحر الأبيض المتوسط ( FMF ) Familial Mediterranean Fever مرض وراثي يصيب أجهزة متعددة في الجسم ويتصف بآلام متكررة في البطن نتيجة التهاب صفاق الصدر والبطن والتهاب المفاصل وعادة ما يكون مصحوبا بالحمى بالإضافة لإصابات جلدية متعددة .
          من أهم ميزات هذه الحمى أنها تصيب أجناسا معينة من الناس وهم العرب واليهود والأرمن والأتراك ، ومعدل عمر الإصابة بالمرض هو 5 سنوات وهناك إصابات عائلية مشابهة في 50% من الحالات ينتقل على شكل صفة وراثية متنحية .

أهم أعراض المرض :
          ألم متكرر في البطن وهي الأكثر شيوعا تكون مفاجئة وشديدة مصحوبة بحمى وألم عند فحص البطن يستمر غالبا 24 ساعة وينتهي خلال 2-3 أيام .
          ألم في الصدر غالبا يكون في جهة دون الأخرى ويكون ألأم شديدا يؤدي لصعوبة في التنفس أو سعال شديد يستمر الألم 12-24 ساعة وينتهي خلال 2-3 أيام .
          ألام المفاصل أو تورم حيث يحدث الالتهاب بمفصل واحد في 80% من الحالات التي تتحمل الوزن كالكاحل أو الركبة هي التي تصاب بالالتهاب يكون الأم شديد مصحوب بحمى في 24 ساعة الأولى ثم تقل حدته تدريجيا وينتهي خلال 2-3 أيام إلا أن الورم قد يستمر لمدة أيام أو أشهر .
          الأعراض الجلدية يمكن أن يحصل احمرار في الجلد حول الركبة أو فوق مفصل الكاحل

أهم المضاعفات التي تصيب المريض :
          يمكن أن يتضخم الكبد في 15% من الحالات أثناء المرض .
          يمكن أن يؤدي لحصول اعتلال كلوي والتهاب كلوي حاد وتقدر نسبة حدوث القصور الكلوي في العرب بحوالي 12%  .
          من الأخطاء الطبية التي تحدث مع المريض ، إجراء جراحة لهم نتيجة آلام متكررة واشتباه بالزائدة الدودية بالإضافة للتغيب عن الدراسة وتأثير العامل النفسي والإدمان على الأدوية المسكنة .
التشخيص :
          الإصابة بالتهاب البروتون ( الغشاء المبطن لتجويف البطن ) والتهاب المفاصل مع التهاب الغشاء المحيط بالرئة لمدة 1-3 أيام وعلى 4 مرات على الأقل .
          يكون المريض معافى بين الإصابات مع عدم وجود سبب مرضي آخر للأعراض .
          الاستجابة للعلاج باستخدام دواء الكولشسين خلال شهر من العلاج .
العلاج :
          1- يستخدم دواء الكولشسين في العلاج فقد أحدث تغييرا كبيرا في حياة المرضى المصابين بهذا المرض وهو علاج فعال يقلل من تكرار الإصابة وحدة الألم بالإضافة إلى أن الأعراض الجانبية لهذا الدواء قليلة ويمكن اعتباره علاجا آمنا نسبيا .
          2- يمكن استخدام المسكنات البسيطة والخفيفة مثل الباراسيتامول أو الأدوية المضادة للالتهاب الغير ستيرويدية مثل الدكلوفيناك ( NSAID ) خلال الهجمات مع المراقبة الطبية.  

* ماجستير الغذاء الصحي والحمية

الأحد، 28 يونيو، 2009

أثر أشعة أفران الميكروويف على المواد الغذائية

دلت العديد من الدراسات على أن تسخين حليب الأطفال بفرن الميكروويف يفقده بعضاً من قيمته الغذائية
 
د. بشير جرار

أصبح استخدام أفران المكيروويف شائعاً في معظم بلدان العالم، ويقدر أن من 60% الى 90% من المنازل في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أوروبا الغربية تقتني أفران الميكروويف ولاشك في أن أفران الميكروويف تسهل عملية الطهي وتحضير الطعام لا سيما لمن يعودون إلى منازلهم متأخرين بعد يوم طويل من العمل.

يحتوي فرن الميكروويف على أنبوب فراغي إلكتروني مغناطيسي، يعمل على تحويل الطاقة الكهربائية إلى طاقة إشعاعية على هيئة أمواج قصيرة عالية التردد، عديمة اللون والرائحة ولا يمكن مشاهدتها، وعندما تصطدم هذه الأمواج بجزئيات الطعام وبالذات بجزئيات الماء بها، فإنه يحدث احتكاك حراري بينها بسبب حركتها الناتجة عن التغيير في المجال المغناطيسي بمعدل 2450 مليون دورة في الثانية، مما يؤدي إلى إنتاج طاقة تعمل على طهي الطعام أو تسخينة.

وتم الانتباه إلى مقدرة أمواج الميكروويف على التسخين في نهاية الحرب العالمية الثانية حين لاحظ أحد الجنود الأمريكيين أثناء عمله على جهاز الرادار لرصد مواقع الطائرات المعادية انصهار أقراص الحلوى بجيوبه، ولعل الحدث الأبرز الذي أثار الانتباه إلى المخاطر الصحية للتسخين بأمواج الميكروويف ما حصل في ولاية أوكلاهوما عام 1991م؛ حيث توفيت مريضة بعد نقل الدم إليها مباشرة، وتبين من التحقيق فيما بعد أن الممرضة قامت بتدفئة الدم قبل نقله للمريضة بواسطة فرن الميكروويف.

دلت العديد من الدراسات على أن تسخين حليب الأطفال بفرن الميكروويف يفقده بعضاً من قيمته الغذائية كتحطيم بعض الفيتامينات، ويفقده محتواه من مواد المناعة التي تحمي من الإصابة بمسببات العدوى.

إن الحمض الأميني البرولين الموجود في حليب الأطفال تحوله أمواج الميكروويف إلى مادة سامة تؤثر في الجهاز العصبي والكليتين.

كما اتضح من دراسة إسبانية أن طهي الخضروات بفرن الميكروويف يدمر أكثر من ثلثي محتواها من مضادات الأكسدة، وأضافت دراسة يابانية أن تسخين الطعام لمدة 6 دقائق بالميكروويف كافية لتدمير نصف محتوى اللحوم والحليب ومنتجاته من فيتامين ب12.

كما أن طهي اللحوم بواسطة الميكروويف ينزع الاستقرار من تركيب البروتين المكون لها وينتج مادة أمين النيتروز المسرطنة ويحطم جزءاً كبيراً من محتواها من الفيتامينات والمعادن، لا سيما إذا كانت هذه اللحوم مجمدة قبل طهيها.

إن تسخين الأطعمة بأوعية بلاستيكية بواسطة أفران الميكروويف له مخاطر صحية إضافية، فقد توصل بعض الباحثين في معهد السموم في المركز الوطني الأمريكي أن تسخين زيت الزيتون في الأوعية البلاستيكية في أفران الميكروويف أدى إلى تسرب مواد مسرطنة ومادة الاستروجين الغريب التي تعمل على خفض عدد الحيوانات المنوية عند الذكور وتسبب سرطان الثدي عند الإناث، كما تحتوي على مادة 2 - DCB وهي مادة مدمرة للحمض النووي.

كما توصلت بعض البحوث في روسيا إلى ارتفاع حالات سرطان المعدة والأمعاء بين من يعتمدون على الطعام المحضر بواسطة فرن الميكروويف.

ويجب الأخذ بالاعتبار كل أسباب الحيطة عند طهي وتحضير الأطعمة بواسطة أفران الميكروويف لا سيما المحتوية على البيض واللحوم ولحوم الطيور والأسماك، كما يجب التنبه إلى نوعية الأوعية المستخدمة في طهي وتسخين الأطعمة بأفران الميكروويف، وبكل الأحوال فإنه يجب تجنب طهي وتسخين الطعام بأفران الميكروويف باستخدام الأكياس والأوعية البلاستيكية وأطباق الفلين FOAMوأوراق الصحف وصفائح الألمنيون وعدم تسخين الحليب بالرضاعة البلاستيكية والاقتصار على الأوعية الزجاجية أو الفخارية، حيث تعبر أمواج المكروويف جزئياتها دون تغيير حرارتها، وبالتأكيد ستكون المخاطر أكبر إذا كان هنالك تسريب لأمواج الميكروويف التي لا لون ولا طعم لها ولا يمكن شمها.

إن لطهي الطعام وإعداده باستخدام أفران الميكروويف مخاطر صحية كبيرة يجب التنبه لها، هذه المخاطر التي على ما يبدو لا تود شركات تصنيع أفران الميكروويف لنا أن نعرفها، وإن تجاهل وسائل الإعلام لها ليس دائماً وراءه الغفلة وحسن النية، إن مخاطر الطهي بأفران الميكروويف دفعت البعض إلى الاستنتاج بأنه إذا كان الطهي بالميكروويف أسرع بعشرين مرة من الطرق التقليدية فإنه أخطر منه بألف مرة.
عن مجلة الفرقان

الجمعة، 26 يونيو، 2009

الرياضة سلاح فعال لمواجهة الأمراض

ممارسة نشاط بدني بصورة منتظمة يؤدى إلى زيادة في متوسط العمر بنسبة 30 %
 
مــروة رزق
          دائما ما تؤكد الدراسات أن العودة إلى الطبيعة تؤثر إيجابياً على صحة الإنسان بعيداً عن الأدوية وأضرارها الجانبية، وفي هذا الصدد، أفادت نتائج العديد من الأبحاث والدراسات الدولية حول طول العمر، بأن الرياضة البدنية هي أفضل سلاح لمواجهة الأمراض التي تهاجم الإنسان مع التقدم في السن مثل أمراض القلب والشرايين والسكر وارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، بالإضافة إلى مرض ترقق العظام.
          وقد أثبتت آخر التحقيقات التي أجراها المعهد القومي للصحة والأبحاث الطبية والتي شملت 250 ألف شخص، أن ممارسة نشاط بدني بصورة منتظمة يؤدى إلى زيادة في متوسط العمر بنسبة 30 % ؛ حيث تساعد الرياضة على إطالة أطراف "الكروموزومات" وهي قطع من الخيط الصبغى الذي يظهر في نواة الخلية عند انقسام تلك الخلية تلك الأطراف التي تتناقص في الحجم مع مرور الزمن، وأنه كلما زاد معدل النشاط البدني كلما قل معدل تناقص هذه الأطراف.
وقد أكدت الدراسة أن الرياضة البدنية تقلل من مخاطر الإصابة بمرض الزهايمر، وذلك من خلال تنشيط الدورة الدموية للمخ، الأمر الذي يقلل من مخاطر الأضرار التي تهدد الوظائف الإدراكية، ويحول أيضاً دون ظهور أمراض تؤثر على أداء المخ لوظائفه.

الرياضة تحميك من الأورام
          أثبتت الدراسات أن ممارسة التمارين الرياضة تنشط صحة الأمعاء وتقلل من احتمالات الإصابة بسرطان البروستاتا للرجال والثدي للنساء، مؤكدة أن الرياضة الجيدة والمنتظمة تفيد الجسم وتمتد آثارها الصحية إلى العقل أيضاً، لفاعليتها في تنشيط نمو الأعصاب وتجدد التالف منها.
          وأشارت الدراسة إلى أن التمارين الرياضة تحافظ على توازن الكوليسترول في الدم وبالتالي على القلب والدورة الدموية والأوعية الدموية، مؤكدة أن  ممارسة الرياضة المعتدلة بانتظام تنشط الوظيفة المناعية المخاطية عند الأشخاص المسنين والشباب أيضاً.
          كما أوضحت دراسة طبية فرنسية أن الرياضة البدنية هي أفضل الطرق للوقاية من أمراض سرطان القولون والثدي، ووجد العلماء أن من يمارسون الرياضة الخفيفة بإنتظام مثل المشي بين‏30‏ و‏40‏ دقيقة يومياً، تنخفض لديهم معدلات الإصابة بأمراض السرطان.
          وأضافت الدراسة أن نسبة الإصابة بسرطان القولون لدي ممارسي الرياضة قد انخفضت بمعدل‏34% ، مشيرة إلى أن السمنة المفرطة‏ تمثل سبباً رئيسياً وراء أكثر من‏50%‏ من حالات الإصابة بمرض سرطان القولون، خاصةً عند الرجال‏.

وتخفض مستويات الأنسولين بالمخ
          أكد فريق بحثي أن عدم الإسراف في تناول الطعام مع ممارسة التمرينات الرياضية، قد يبقي مرضى السكري أكثر شباباً بتقليل عمل الأنسولين بالمخ.
          ولإثبات الدراسة، قام الباحثون بتجارب على فئران معدلة وراثيا بحيث تفرط في تناول الأكل وتسمن حتى تظهر عليها أعراض الإصابة بداء السكري، ومع ذلك فقد عاشت عمرا أطول بنسبة 18% مقارنة بأعمار فئران التجارب بالمختبرات.
          وأشار الباحثون إلى أن السر الكامن وراء ذلك هو أن فئران التجارب بالمختبرات تفتقر إلى جين أساسي يؤثر على الأنسولين، ذلك الهرمون الذي ينظم نسبة الجلوكوز بالدم.

وتضبط ضغط الدم
          أفاد خبير صحي أمريكي بأن رياضة المشي مفيدة من الناحيتين البدنية والنفسية وتناسب كافة الأعمار وغير مكلفة.
          وأشار الدكتور جايمس ليفاين الخبير في مكافحة البدانة في عيادة مايو في روشستر، إلى أن المشي يساعد على خفض ضغط الدم ومكافحة السكرى وأمراض القلب والمفاصل و صفاء الذهن، مؤكداً أن المشى السريع يمكن أن يضبط ضغط الدم ويزيد قوة عضلات المسنين.
          ومن خلال الدراسة التي أجراها باحثون على 246 بالغاً حيث طلب من المجموعة الأولى ممارسة رياضة المشى بشكل سريع، ومن الثانية المشى بشكل معتدل، ثم قارنوا حالة هؤلاء بحالة مجموعة ثالثة لا يقوم أفرادها بأى نشاط، حيث تبين أن صحة المجموعة الأولى كانت أفضل من الثانية والأخيرة كانت أفضل من الثالثة.
          وأوضح ليفاين أن هذه الدراسة تثبت مرة أخرى أن للمشي فوائد كثيرة و على الجميع ممارسة هذه الرياضة بانتظام

وأخيراً.. تنشط جهاز المناعة
          أكدت دراسة علمية حديثة أن رياضة المشي لا تقوي عظام كبار السن فقط، بل تساعد في تنشيط مناعتهم وتقليل خطر إصابتهم بالأمراض التنفسية. 
          ووجد الباحثون أن التهابات القناة التنفسية العليا التي تنتج عن فيروس أو بكتيريا أو كائنات أخرى تعد مرضاً شائعاً في الولايات المتحدة، ويحتاج فيه المرضى إلى الإجازات، ويكون أكثر خطورة عند المسنين، حيث يضعف جهاز المناعة وتقل المقاومة للجراثيم مع التقدم في السن.
          وبناء على تلك النتائج، خلص الباحثون إلى أن ممارسة الرياضة المعتدلة بانتظام، تنشط الوظيفة المناعية المخاطية عند الأشخاص المسنين والشباب أيضاً.

الأربعاء، 24 يونيو، 2009

في عددها 27 الفيصل العلمية تناقش وباء إنفلونزا الخنازير ودور الإعلام العلمي العربي


تعد مجلة الفيصل العلمية في طليعة المجلات العربية المتخصصة بنشر الثقافة العلمية في الوطن العربي، وقد احتوى العدد 27 من المجلة على مجموعة مختارة من المقالات والأخبار والتحقيقات الصحفية التي تهدف إلى إثراء الثقافة العلمية بكل جديد ونافع، ولتواكب التطورات العلمية والطبية في العالم.
وقد بدأ العدد بملف (آفاق علمية)، الذي يرصد حركة العلوم محلياً ودولياً، تلاه مقال للدكتور خالص جلبي عن طبيعة العلم. كما كتب المهندس عبد الله الجبلي عن (تقنية النانو.. الحل المائي الأمثل لمنطقة الخليج). وكتب الدكتور عوض الأسمري عن وحدة اتصال متنقلة تقدم حلولاً ذات كفاءة عالية. وترجم عبد المنعم السلموني مقالاً عن مجلة (بي بي سي فوكس) عن نقاط الضعف في الإنترنت، موضحاً الخسائر العالمية للهجمات والحوادث التي قطعت اتصالات الإنترنت، والجماعات التي يمكنها أن تطيح بالإنترنت. وجاء تحقيق العدد عن دور الإعلام العلمي العربي، أعدّه المهندس أمجد قاسم، استطلع خلاله رأي المتخصّصين في هذا الجانب، موضّحين أهمية الإعلام العلمي العربي، والمعوقات التي تواجهه، والسبيل نحو إعلام علميّ متخصّص.
وجاء موضوع الغلاف عن وباء إنفلونزا الخنازير، الذي أصبح وباءً عالمياً حسب منظمة الصحة العالمية، فاستعرض الكاتب صلاح شعبان عبدالرحمن أعراض المرض المتمثِّلة في الحمى والسعال والتهاب الحلق والصداع، مبيناً تاريخ المرض، وكيفية الوقاية منه. واحتوى العدد على مقال عن الآثار البيئية للإسراف في الأسمدة الكيماوية (مصر أنموذجاً)، كتبه نبيل قنديل، موضحاً التلوث البيئي الخاص بصناعة الأسمدة، وكيفية استبدال الأسمدة العضوية التي تحافظ على التربة وتحسّن إدارة المياه بالأسمدة الكيماوية من خلال التسميد الأخضر، والتسميد الحيوي، والسماد العضوي الصناعي من مخلّفات الزراعة.
وفي مجال الفلك، ترجم نعيم الغول مقالاً عن اكتشاف جليد مدفون على المريخ، وذلك عن مجلة (الفلك الآن). وقدم الكاتب أحمد عوض الرحمون مقالاً عن (الثقوب السوداء.. البني الكونية الأكثر إثارةً للخيال)، مستعرضاً تصنيف الثقوب ونماذجها، وكيف يتكون الثقب الأسود، وطرائق الكشف عنها.
ويتناول مصطفى يعقوب عبدالنبي الوجه الآخر للبراكين، موضحاً كيفية تكوّن البراكين، وأنواعها، وأهم الفوائد الملموسة للبراكين؛ كاحتوائها على المعادن كما في الينابيع الحارة التي تُستخدم للتعدين. وأتاحت دراسة البراكين معرفة قشرة الأرض، خصوصاً منطقة الوشاح، كما تستخدم البراكين في التدفئة في بعض الدول كنيوزلندا، وكذلك تكوين البراكين لمنخفضات المياه العذبة.
وفي مجال الصحة والغذاء، يوضّح محيي الدين لبنية - استشاري التغذية - خطر المشروبات الغازية على الأطفال، وتأثيرات الكافيين الموجود في المشروبات الغازية في صحة الأطفال. ويستعرض الكاتب المركّبات الصناعية الموجودة فيها نسبة من الكافيين، وادعاءات شركات المشروبات الغازية. ويختم الكاتب مقاله بنصائح مهمة للآباء والأمهات.
وعن تضيّق الشرايين الإكليلية، قدم الكاتب عبدالقادر الحبيطي مقالاً بيّن فيه أسباب تضيّق الشرايين وانسدادها، المتمثلة في التدخين، والأكسدة، والكولسترول، وعدم ممارسة الرياضة، وتناول المشروبات الكحولية، والشدة الانفعالية التي تسبّب هذا المرض الخطير. وأوضح الكاتب العلامات المُنذرة بالأزمة القلبية، وماذا نفعل في أثناء الأزمة.
ويختتم العدد بمقال لنزار محمد الناصر يجيب فيه عن كيفية الاحتفاظ بمظهر الشباب على رغم تقدّم العمر، فيتناول الكاتب أسباب الشيخوخة، وكيفية الوقاية منها من خلال التغذية المتوازنة، وممارسة الرياضة، والتنشيط المستمر للدماغ باسترجاع الذكريات، والقراءة، والراحة النفسية، والابتعاد عن القلق.

الأحد، 21 يونيو، 2009

رحلة حول العالم بسيارة تعمل على الطاقة الشمسية

أكمل معلم سويسري مؤخرا أول رحلة حول العالم بسيارة تعمل بالطاقة الشمسية وقال انه يأمل أن تحفز الرحلة التي قطع فيها 52 ألف كيلومتر الشركات المصنعة للسيارات على صنع سيارات صديقة للبيئة.
وحطم لويس بالمر سيارته "التاكسي الشمسي" في حائط من كتل البوليسترين معلناانتهاء رحلة استمرت 17 شهرا خارج موقع انعقاد محادثات المناخ التابعة للأمم المتحدة في بولندا بينما كان ييفو دو بوير أعلى مسؤول في حملة الأمم المتحدة لمكافحة التغيرات المناخية جالسا في مقعد الركاب.
وقال دو بوير بعد خروجه من السيارة ذات العجلات الثلاث وهي باللونين الازرقوالابيض وتجر مقطورة مسطحة السقف مزودة بستة ألواح شمسية مساحتها 6 امتار مربعة "اعتقد ان هذا شيء عظيم .. انه طاف حول العالم في هذا الشيء وعلى ذلك فهذا رقم قياسي عالمي."
وقال بالمر (36 عاما) بعد الرحلة التي شملت 38 دولة والتي قال انه قضى خلالهايومين فقط في أعمال الصيانة منذ أن غادر لوسيرن في يوليو تموز 2007 ان "السيارة سارت مثل ساعة سويسرية."
واضاف انه لقي ترحيبا حماسيا في جميع الأماكن التي مر بها في رحلة أخذته عبرأنحاء أوروبا والشرق الأوسط واسيا واستراليا وأمريكا الشمالية تخللتها بعض فيعبارة. واليابان التي تحظر السيارات التي تحمل لوحات معدنية سويسرية كانت الدولة الوحيدة التي رفضت دخوله.
وقال بالمر "الناس يحبون فكرة سيارة تعمل بالطاقة الشمسية...يحدوني الامل انتستمع صناعة السيارات.. وتصنع سيارة كهربائية في المستقبل."
واضاف ان من بين الذين استقلوا السيارة الأمين للأمم المتحدة بان جي مون والامير ألبرت امير موناكو ومخرج هوليوود جيمس كاميرون ورئيس بلدية نيويوروك مايكل بلومبرج ورئيس الوزراء السويدي فريدريك رينفيلد.
وتعمل السيارة بالطاقة الشمسية لكن بالمر كان معه ايضا بطارية للسفر خلال الليلأو في دول لا تتوافر فيها الشمس مثل بولندا في الشتاء حيث قام باعادة شحنها من مصدر محلي للكهرباء.
ويقول بالمر ان تكلفة صنع السيارة تعادل ثمن سيارتي فيراري ويبلغ اقصى سرعة لها 90 كيلومترا في الساعة. واذا اتيح انتاجها على نطاق تجاري فإنها ستتكلف 10 الاف يورو (12620 دولارا) مع 4 الاف يورو اضافية للألواح الشمسية.
وقال بالمر انه سيعود الان الى سويسرا. وقال "وعدت أمي بأن اعود قبل عطلة عيدالميلاد."
واضاف انه يأمل ان يتمكن في العام القادم من ترتيب رحلة بست سيارات حول العالم في 80 يوما تستمد الطاقة من مصادر مثل الطاقة الكهربية المولدة من مصادر مائية والطاقة الحرارية لباطن الارض وطاقة الرياح.
من اليستر دويل

الجمعة، 19 يونيو، 2009

انتبه ... هناك من يراقب أحلامك

تجارب رائدة لفك طلاسم الدماغ البشري
 
المهندس أمجد قاسم *

          كشفت مجموعة من الخبراء والباحثين في جامعة بيركلي الأمريكية النقاب عن تقنية جديدة يجري تطويرها ، ستمكن الأشخاص من رؤية أحلام بعضهم ، وذلك بواسطة تكنولوجيا متطورة قائمة على تصوير المخ وحل الرموز والإشارات الكهربائية الصادرة عن الدماغ أثناء النوم .

          هذا الإنجاز العلمي والطبي الهام ، أعلنت عنه مؤخرا مجلة نيتشر العلمية الذائعة الصيت في تقرير كتبه جاك جالانت وزملاؤه ، حيث أكدوا ، انه قريبا سيكون في مقدور العلماء بناء صورة دقيقة لنشاط المخ الإنساني أثناء النوم ومعرفة الأحلام والتخيلات التي تسيطر على الدماغ البشري ، ويوضح الباحث جالانت أن فريقه استخدم تقنية الرنين المغناطيسي لتصوير وظائف المخ لتكوين الصور المرسومة في أدمغة المتطوعين .

          التجارب التي أجريت على المتطوعين تمت على مرحلتين ، في المرحلة الأولى ، طلب من عضوين تأمل مجموعة من 1750 صورة فوتوغرافية ، وأثناء ذلك تم إجراء فحص دقيق بتقنية الرنين المغناطيس لرسم النشاط الحاصل في أدمغتهم ، وقد وجد المراقبون أنه تم رسم صور متعددة لحيوانات وطعام وبشر ومناظر مختلفة ، في المرحلة الثانية ، تم مقارنة تلك الصور مع 120صورة تم تحليلها لمعرفة وتحديد الصور التي  تأملها كل منهما .

          إن هذه التجارب الرائدة في مجال عمل الدماغ البشري ، تمهد الطريق لفك طلاسم المخ البشري الذي يعتبر أحد أهم أسرار الطبيعة التي خلقها الله و أتقن صنعه.

* كاتب علمي ، عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

الأربعاء، 17 يونيو، 2009

دور تحليل النيوترون أو تحديد بصمة الدم في الحد من السمنة

تحليل بصمة الدم مازال يثير جدلا علميا في الأوساط الطبية
 
الدكتور الصيدلاني صبحي العيد *

          هو عبارة عن تحليل دم مكلف جدا ويكاد أن لا يمارسه سوى مختبرات قليلة في أبو ظبي ودبي مختبرات ( يورك تيست ) ولندن وهو عبارة عن تحليل يتم فيه اختبار الدم مقابل 136 نوعا من المأكولات الأساسية بما فيها التوابل وهو بالأصل اختبار عدم التحمل الغذائي فقد يكون الصداع والروماتيزم واضطرابات الهضم بسبب تناول بعض الأطعمة .
          وتأتي نتائج التحليل المكلفة والباهظة والتي تعتبر وسيلة ثراء للقلة القليلة تحتوي على قائمتين حمراء وهي التي تسبب زيادة الوزن وأمراض الحساسية حيث يجب تجنبها أثناء برنامج الريجيم وتقليل الوزن وقائمة خضراء تحتوي على الأطعمة التي لا تسبب أي زيادة في الوزن ،حيث يتم تناول الأطعمة من هذه القائمة من دون خوف أو تردد حسب ما يدعون ولا يعتمد هذا النوع إطلاقا على نظام احتساب السعرات الحرارية كما انه يعطيك القائمة التي لا تسبب زيادة في وزنك بدون تحديد الكمية التي يجب أن تتناولها فأين المنطق في هذا الادعاء ؟
          إن هذه التقليعات الجديدة لمحاربة زيادة الوزن واقتناص ذوي الأوزان الزائدة لا تستند لأي أساس علمي منطقي كما انه لا يوجد أي دراسة حقيقية قامت بها جهة علمية رسمية كما إنها مليئة بالتناقضات العلمية.
          إنني لا أحبذ بل لا أؤيد اللجوء إلى هذه الطريقة فهي كمن يقول لي تناول كل ما تريد من هذه المائدة ولا يهمك فإنها لن تزيد وزنك أبداً .
          والجدير بالذكر أن مثل هذه البرامج والادعاءات بدأت تظهر كثيرا في الصحف المحلية والعالمية وبعض الفضائيات والغريب بالأمر إنها وجدت من يلهث وراءها ويتساءل عن عناوين هذه المراكز.
 
          إن أكثر الوسائل أمانا واقل تعقيدا لتخفيف الوزن هو إتباع نظام غذائي صحي معتدل ومتوازن قليل السعرات الحرارية غني بالفاكهة والخضار والألياف قليل الحلويات والسكاكر يفتقر إلى الدهون الحيوانية المشبع معتمدا على الزيوت النباتية الغير مشبعة وأفضلها زيت الزيتون.
          كما أن ممارسة الرياضة كرياضة الجري ولو نصف ساعة يوم بعد يوم يساعد كثيرا في تخفيف الوزن ويفيد جميع أعضاء الجسم بما فيها القلب والمفاصل والشرايين وكما تساهم في تخفيف الضغط والكوليسترول والسكري وأرجو ان لا يعد هذا مبررا للتوقف عن الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب فكل ما سبق ذكره يعتبر عاملا مساعدا لتخفيف جرعات الأدوية أو لإيقافها بعد مشورة طبيبك المعالج وأرجو أن تعلم عفاك الله أن لا عصير الجريب فروت ولا عصير التفاح ولا شاي تخفيف الوزن يساعدان على إنقاص وزنك كما هو دارج هذه الأيام بل العكس من ذلك أن هذه المواد قد تؤذي معدتك وتعمل على كسل الأمعاء وان كثرة استعمال الخل قد يؤدي إلى القرحة وضبابية الرؤية .

*مستشار (دكتوراه) الغذاء الصحي والنباتات الشافية
Email:drsubhi_eid@hotmail.com

الاثنين، 15 يونيو، 2009

الحازوقة ... أسبابها وكيفية التخلص منها

لوظيفة الفسيولوجية للحازوقة لم تحدد بعد ولا يعرف الهدف بالضبط منها
 
إيناس بركات *

          الحازوقة ( Hiccup ) أو ما يسمى الفواق ظاهرة شائعة جدا تصيب كل إنسان تقريبا وهي عبارة عن تقلصات تشنجية لا إرادية في الحجاب الحاجز وفي العضلات ما بين الأضلاع تؤدي لحدوث شهيق مفاجئ وتنتهي بانغلاق فجائي للسان المزمار أعلى الحنجرة .
          قد يصل معدل الحازوقة من 4 – 60 مرة في الدقيقة ويبقى المعدل ثابت تقريبا عند الشخص المصاب ويختفي عادة بعد بضع دقائق إلا أنه قد يستمر ( في حالات نادرة ) لأيام وأسابيع ويمكن لأشهر عديدة .
          بالرغم من أن الحازوقة استحوذت على اهتمام الفلاسفة منذ أيام أفلاطون إلا أن الوظيفة الفسيولوجية للحازوقة لم تحدد بعد ولا يعرف الهدف بالضبط منها حتى الآن رغم الدراسات الطبية الجادة خلال العقود الثلاثة الأخيرة ومن الأسباب المؤدية للحازوقة :
·        توسع في المعدة بسبب الإفراط في تناول الطعام وخاصة الأطعمة الحارة والمشروبات الغازية .
·        ابتلاع الهواء واستنشاق أبخرة مؤذية .
·        نفخ الهواء في المعدة أثناء عمليات تنظير المعدة .
·        تناول الكحول والتدخين والتعرض للضغوطات النفسية والانفعالات الفجائية .
·        يمكن أن يحدث بعد أي مرض يسبب تخريشا للحجاب الحاجز مثل التهاب الرئة والغشاء المحيط بها وعمليات البطن . 
          هناك الكثير من الأسباب للحازوقة وتصنف طبيا تحت ثلاث مجموعات وهي :
§        تخريش العصب الحائر وهي أكثر الأسباب شيوعا منها التهاب البلعوم والحنجرة وتضخم الدرقية وأورام الرقبة وفتق المعدة ورجوع الحامض المعدي للمريء كما ويحدث عند المصابين بالسكري .
§        اضطرابات الجهاز العصبي المركزي ويشمل أمراض الشرايين الدماغية والتهابات وأورام الدماغ .
§        اضطرابات استقلابية أو سمية حيث تحدث الحازوقة في حالات الفشل الكلوي والتسمم بالكحول كما قد يحدث بعد التخدير العام .
          إن حدوث الحازوقة لفترة قصيرة شائع جدا لا يحتاج لفحوص طبية لكن إذا استمرت لمدة أكثر من يوم فيجب إجراء فحوص طبية للتعرف إلى السبب وتحديد خطة للعلاج ، كما وأن استمرار الحازوقة أثناء النوم يوحي بوجود سبب عضوي وليس نفسي المنشأ وقد يحتاج الأمر لإجراء بعض الفحوصات المخبرية والشعاعية واستشارة طبيب مختص بالأنف والأذن والحنجرة أو طبيب الأمراض الهضمية .

ثقافة بدنية وغذاء صحي لمعالجة الحازوقة
·        ضع ملعقة صغيرة من السكر تحت اللسان ودعها تذوب ببطء أو ابلع ملعقة صغيرة من السكر الجاف مع تكرار هذه العملية 3-4 مرات وبفاصل لا يتجاوز الدقيقتين أو أخذ السكر مع كأس من الماء .
·        احن جسمك من الجذع للأمام واشرب كاس من الماء من الجهة البعيدة من الكأس ، قف لبرهة قصيرة وحاول أن تبلع في الوقت الذي تشعر فيه أن الحازوقة قادمة مع تكرار هذه العملية 2-3 مرات حتى تتوقف الحازوقة .
·        ضع كيسا من الورق على الفم وحاول أن تتنفس بعمق وبسرعة داخل الكيس عدة مرات وتأكد من أن الكيس يحيط بالفم بإحكام .
·        حاول أن تغرغر فمك بماء مثلج ,
·        مص قطعة من الليمون بقوة أو ابلع ملعقة صغيرة من الخل ( إذا لم تكن مصابا بحموضة في المعدة )
·        إذا كان المصاب بالحازوقة طفلا فحاول أن تدغدغه بلطف وان تطلب منه أن يوقف نفسه ولا يضحك .
·        ينصح خبراء الأعشاب باستعمال شاي البابونج الذي يعمل كمضاد للمغص في تهدئة الحازوقة .
·        كما ويفيد استخدام الشاي بالنعناع بعد إضافة عصير ربع ليمونة إليها .

* ماجستير الغذاء الصحي والحمية

السبت، 13 يونيو، 2009

أفضل خمسة برامج لمكافحة الفيروسات

ذكر موقع “توب تن ريفيوز”، أن أفضل خمسة برامج لمكافحة الفيروسات هي على النحو التالي:

BitDefender Antivirus 2009
متوسط فترة تحديث قائمة الفيروسات: كل ساعة .
الفحص التلقائي عند فتح المجلدات والملفات: متاح .
الفحص عند الحاجة: متاح .
جدولة عملية الفحص: متاح .
إمكانية اكتشاف Adware /Spyware: متاح .
حجب الاسكربت: متاح .
فحص الملفات المضغوطة: متاح .
إزالة الملفات المصابة تلقائياً: متاح .
الحماية من رسائل البريد الالكتروني: متاح .
الحماية من الرسائل الفورية (chat): متاح .
الحماية أثناء الاتصال المزدوج P2P: متاح .
حماية ال Registry: متاح .
نظم التشغيل المدعومة: Windows Vista (32 bit), Windows Vista (64 bit), Windows XP(32 bit), Windows XP (64 bit)
السعر عند إعداد التقرير: 95 .24 دولار .

Kaspersky Anti-Virus 2009
متوسط فترة تحديث قائمة الفيروسات: كل ساعة .
الفحص التلقائي عند فتح المجلدات والملفات: متاح .
الفحص عند الحاجة: متاح .
جدولة عملية الفحص: متاح .
إمكانية اكتشاف Adware /Spyware: متاح .
حجب الاسكربت: متاح .
فحص الملفات المضغوطة: متاح .
إزالة الملفات المصابة تلقائياً: متاح .
الحماية من رسائل البريد الالكتروني: متاح .
الحماية من الرسائل الفورية (chat): متاح .
الحماية أثناء الاتصال المزدوج P2P: متاح .
حماية ال Registry: متاح .
نظم التشغيل المدعومة: Windows Vista(32 bit), Windows Vista (64 bit), Windows XP (32 bit), Windows XP (64 bit), Windows 2000
السعر عند إعداد التقرير: 95 .39 دولار .

Webroot Antivirus 6
متوسط فترة تحديث قائمة الفيروسات: عند الحاجة .
الفحص التلقائي عند فتح المجلدات والملفات: متاح .
الفحص عند الحاجة: متاح .
جدولة عملية الفحص: متاح .
إمكانية اكتشاف Adware /Spyware: متاح .
حجب الاسكربت: متاح .
فحص الملفات المضغوطة: متاح .
إزالة الملفات المصابة تلقائياً: متاح .
الحماية من الرسائل الفورية (chat): متاح .
الحماية أثناء الاتصال المزدوج P2P: متاح .
حماية ال Registry: متاح .
السعر عند إعداد التقرير: 95 .39 دولار .

G DATA Antivirus 2009
متوسط فترة تحديث قائمة الفيروسات: كل دقيقة .
الفحص التلقائي عند فتح المجلدات والملفات: متاح .
الفحص عند الحاجة: متاح .
جدولة عملية الفحص: متاح .
إمكانية اكتشاف Adware /Spyware: متاح .
حجب الاسكربت: متاح .
فحص الملفات المضغوطة: غير متاح .
إزالة الملفات المصابة تلقائياً: متاح .
الحماية من الرسائل الفورية (chat): متاح .
الحماية أثناء الاتصال المزدوج P2P: غير متاح .
حماية ال Registry: متاح .
السعر عند إعداد التقرير: 00 .29 دولاراً .

ESET Nod32  3
متوسط فترة تحديث قائمة الفيروسات: عند الحاجة .
الفحص التلقائي عند فتح المجلدات والملفات: متاح .
الفحص عند الحاجة: متاح .
جدولة عملية الفحص: متاح .
إمكانية اكتشاف Adware /Spyware: متاح .
حجب الاسكربت: متاح .
فحص الملفات المضغوطة: متاح .
إزالة الملفات المصابة تلقائياً: متاح .
الحماية من رسائل البريد الالكتروني: متاح .
الحماية من الرسائل الفورية (chat): متاح .
الحماية أثناء الاتصال المزدوج P2P: غير متاح .
حماية ال Registry: غير متاح .
نظم التشغيل المدعومة:
Windows XP (64 bit), Windows 2000 Windows Vista (32 bit), Windows XP (32 bit),
Windows Vista (64 bit)
السعر عند إعداد التقرير: 99 .39 دولار .

الأربعاء، 10 يونيو، 2009

فريق من الباحثين الأردنيين يسجل براءة اختراع في تكنولوجيا النانو

تشهد النانوتكنولوجي تطبيقات واسعة في الوقت الرهن
 
مشهور ابوعيد

سجل فريق بحثي أردني براءة اختراع في مجال التكنولوجيا النانوية وتطبيقاتها في المنظومات البيولوجية.
وبفضل الاختراع استطاع الفريق إنتاج جسيمات نانوية ممغنطة متعددة العناصر من الرماد المتطاير من مداخن مصانع الحديد والصلب استخدمت في الكشف السريع عن البكتيريا الممرضة في مصادر المياه والتخلص منها، وتتميز بنتائج واعدة في مكافحة السرطان.
ويتكون الفريق من كل من وزير الطاقة والثروة المعدنية السابق/ امين عام المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا الاسبق الدكتور في الرياضيات والفيزياء الطبية خالد الشريدة والدكتورة في البيولوجيا الجزيئية والكائنات الحية الدقيقة في جامعة اليرموك حنان عيسى ملكاوي، والدكتورة في علم المناعة في الجامعة الاردنية منى حسونة.
وقال الدكتور الشريدة ان الشق الاول من الاختراع يوفر طريقة فيزيائية جديدة اطلق عليها اسم ''الحصاد المغناطيسي'' وهي غير مستهلكة للمياه وغير مكلفة وتستخدم لانتاج جسيمات نانوية ممغنطة متعددة العناصر منتجه من الرماد المتطاير من مداخن مصانع الحديد والصلب في الأردن.
وأضاف أن الفريق اتبع طريقة مبتكرة في الغربلة الرطبة للرماد وفصل الجسيمات الممغنطة بواسطة مغناطيس ومزجها مع ملح الطعام النقي لبعثرتها وحصادها باستخدام مغناطيس مع طرد الغبار العالق باستخدام مضخة هوائية صغيرة.
كما تم استخدام جهاز الطرد المركزي للحصول على جسيمات نانوية ممغنطة متعددة العناصر(حديد وزنك بشكل رئيس) حسب قراءات جهاز المطياف الذري وذات اقطار اقل من او تساوي 100 نانومتر(النانومتر= واحد بالبليون من المتر) حسب القراءات التي تمت باستخدام المجهرين الالكترونيين النافذ والماسح.
وحول الجديد في هذا المنتج قال الدكتور الشريدة انه متعدد العناصر وذو قيمة غذائية ،ما يجعله ملائما للاستخدام في المنظومات البيولوجية، ويحفظ بشكل جاف لمدة طويلة دون ان يحصل عليه اي تغيير، وينتج من مصادر سهلة ورخيصة الثمن و يعد طريقة فاعلة لتدوير مخلفات مصانع الحديد والصلب وتنظيف البيئة.
وفيما يتعلق بالشق الثاني من الاختراع قال الدكتور الشريدة انه تم استخدام هذا المنتج (الجسيمات النانوية الممغنطة متعددة العناصر) في الكشف السريع عن وجود البكتيريا الممرضة في المصادر المختلفة للمياه الملوثة والتخلص منها بشكل فاعل.
واوضح انه باستخدام كمية قليلة جدا من المنتج، دون اجراء تعديلات عليه كربطه بمواد كيماوية او حيوية، تم الكشف السريع عن البكتيريا الممرضة في عينات مختلفة من مصادرالمياه الملوثة كالمياه العادمة والرمادية والتخلص منها بشكل كبير خلال دقائق معدودة (حيث انخفض عددها في عينات المياه العادمة والرمادية من الف الى عشرة الاف مرة بالمعدل) بواسطة مغناطيس بعد ارتباطها بالجسيمات النانوية الممغنطة متعددة العناصر وعبور بعض هذه الجسيمات في داخلها كما تبين من مشاهدتها تحت المجهر الالكتروني النافذ. كما اوضح انه باستخدام هذا المنتج يمكن الكشف عن البكتيريا الممرضة في المياه خلال بضع دقائق بغض النظر عن تركيزها فيه مقارنة ببضعة ايام باستخدام تقنيات اخرى ، كما يمكن التخلص من هذه البكتيريا بكفاءة عالية والمحافظة على جودة المياه ونوعيتها بتنقيتها من الملوثات الجرثومية وهذا لا توفره التقنيات الاخرى.
وقال الدكتور الشريدة ان الفريق البحثي يعمل حاليا على استخدام هذا المنتج للقضاء على الانواع المختلفة من السرطان بطريقة فيزيائية تستهدف الخلايا السرطانية فقط دون الخلايا السليمة غير المصابة ودون اي تاثيرات جانبية، مؤكدا ان الفريق توصل الى نتائج مشجعة جدا في هذا المجال ويتم تسجيلها كبراءة اختراع خلال الأشهر القليلة المقبلة.
(بترا)

الاثنين، 8 يونيو، 2009

عشر سنوات من المسيرة والعطاء


منذ عام 1999 ولغاية اليوم، شهدت المملكة الأردنية الهاشمية نقلة نوعية واضحة في كافة المجالات الحياتية، والتي أدت إلى أن يتبوأ هذا الوطن مكانة بارزة في المنطقة العربية.
          وبالرغم من التحديات الجمة التي واجهت الأردن خلال الأعوام العشرة الماضية، إلا ان الأردن وبفضل حكمة صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين، تمكن من اجتياز كافة تلك التحديات وخرج أكثر تماسكا وأعمق خبرة وأشد عودا.
          وقد تميزت تلك الفترة الهامة من تاريخ الأردن بتحقيق تقدم مضطرد في كافة المجالات والقطاعات الحيوية في الأردن، كقطاع الصحة والتعليم والثقافة والسياحة والصناعة والتبادل التجاري وغيرها من القطاعات الهامة في الوطن.

عطاء متميز في مسيرة التربية والتعليم
          شهد القطاع التربوي والتعليمي في الأردن نهضة واضحة خلال السنوات الماضية، وقد تطور هذا القطاع الهام لتحقيق درجة عالية من التميز في الأداء، حيث وضعت البرامج الهادفة لرفع كفاءة النظام التربوي لتحقيق اقتصاد معرفي يشمل إعادة توجيه أهداف السياسة التربوية واستراتيجياتها المتنوعة وتوفير الدعم المناسب للبيئات التعليمية، بحيث أصبح قطاع التربية والتعليم من أهم القطاعات التي حظيت بالدعم الملكي السامي خلال العقد الحالي.
          وتدل الإحصائيات الصادرة عن وزارة التربية والتعليم أن عدد المدارس حاليا يفوق 5705، وان عدد المعلمين يربو على 82620 معلما ومعلمة، وان عدد الطلبة يتجاوز المليون وستمائة ألف طالب وطالبة.
          ونظرا للدعم الكبير الذي أولته الحكومات الأردنية المتعاقبة لقطاع التربية والتعليم، فقد حقق الأردن نتائج متميزة في الامتحانات الدولية للعلوم والرياضيات في عام 2007، كما حصل على المرتبة الأولى عربيا والعشرين عالميا في العلوم، كما ارتفع متوسط أداء الطلبة الأردنيين بوجه عام.
          من جهة أخرى فقد شهد قطاع التعليم تقدما كبيرا في ظل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث تم  رفد المدارس بنحو 82722 جهاز حاسوب، كما تم تأسيس مختبر حاسوب أو أكثر في كل مدرسة، بالإضافة إلى ربط كافة مدارس المملكة بمنظومة التعلم الإلكتروني وبشبكة الانترنت.
          هذه التطورات الكبيرة في قطاع التعليم، تحققت في ظل بناء شراكة فاعلة محليا ودوليا للنهوض بالتعليم الذي يعد مسؤولية وطنية مشتركة.
          كذلك فقد شهد قطاع التعليم العالي انطلاقة كبيرة خلال العقد الحالي من القرن الحادي والعشرين، وقد بلغ عدد الجامعات الرسمية عشر جامعات و 17 جامعة خاصة بالإضافة إلى 51 كلية جامعية متوسطة.
          إن إيلاء الحكومات الأردنية جل اهتمامها لبناء الإنسان القادر على مواجهة تحديات المستقبل، في ظل رؤية صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين للنهوض بالإنسان الأردني المؤهل بالعلم والمعرفة والتقنية كفيل بأن يحقق لأردن مكانة بارزة بين دول العالم، التي أصبح عماد تقدمها مبني على اقتصاد معرفي شامل ومتكامل.
المهندس أمجد قاسم

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | Hostgator Discount Code تعريب : ق,ب,م