الاثنين، 31 أغسطس، 2009

فريق بحثي سعودي يطور تقنية خاصة لتحلية المياه

المهندس امجد قاسم *

  ذكرت وكالة الأنباء السعودية عن تمكن باحثي كل من مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية وشركة IBM العالمية، من تطوير تقنية حديثة لتنقية المياه والتخلص من الأملاح والشوائب الموجودة فيها بكفاءة عالية.

وجاء في تفاصيل الخبر، أن الباحثين قد طوروا تلك التقنية عن طريق ما يعرف بتكنولوجيا النانو، حيث تم إنتاج أغشية مجهرية التركيب، تعتمد على الضغط الاسموزي المعاكس، بحيث يتم التخلص من كافة الشوائب الموجودة في المياه، بكفاءة عالية وسرعة فائقة، وقد أطلق على هذا الغشاء اسم I-Phobe والذي يتركب من الهيدروفوبات المؤينة، ويستطيع القيام بمهامه بكفاءة عالية، مما حدا بالباحثين إلى تسميته بالطريق السريع للماء.

وتعد النانوتكنولوجي، من التقنيات الحديثة والواعدة في عالم الصناعة حاليا وتفتح آفاقا واعدة أمام الباحثين لابتكار أدوات وأجهزة متطورة، سوف تشهد تطبيقات واسعة في عدد كبير من المجالات، كالمجالات الطبية والهندسية والزراعية والعسكرية.

يقول الباحث بوب ألين آن من مركز أبحاث IBM ( إن هذا البحث والذي أسفر عنه نتائج واعدة، سوف يضع الأساس لتطبيقات أكثر ذكاء تسهم في المحافظة على استمرار الكوكب والنظام البيئي حاضرا ومستقبلا).

يذكر هنا أن المركز الدولي المشترك بين مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية وشركة IBM والمتخصص في تطبيقات النانو، يهدف إلى إيجاد حلول تكنولوجية تقلل بشكل كبير من تكلفة تحلية المياه، من خلال استخدام احدث الوسائل العلمية التي توصل إليها العلماء في العالم، مما سيحدث نقلة نوعية في مسيرة العلم والمعرفة العلمية في عالمنا العربي.

* كاتب علمي وعضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

السبت، 29 أغسطس، 2009

ثمرة التمر ... تحتوي على معظم المواد الغذائية الهامة لصحة الإنسان

تحتوي ثمار التمر  Datesعلى معظم المركبات الغذائية الأساسية لصحة الإنسان، كالكربوهيدرات والبروتينات والأحماض الأمينية والأحماض العضوية والفيتامينات والأملاح المعدنية وغيرها من المركبات الهامة لصحة الإنسان، ومن هنا فقد أكدت كافة الدراسات الطبية أهمية تناول ثمار النخيل، التمور ، وبشكل منتظم ، وخصوصا في شهر رمضان المبارك، وأن تكون ثمرة التمر أول ما يتناوله الصائم.

تاليا عرض مختصر للفوائد الصحية للتمور:

1 - خفض نسبة الكلسترول بالدم والوقاية من تصلب الشرايين لاحتوائه على البكتين.
2 - منع الإصابة بسرطان الأمعاء الغليظة والوقاية من مرض البواسير وتقليل تشكل الحصيات في المرارة ولتسهيل مراحل الحمل والولادة والنفاس لاحتوائه على الألياف الجيدة والسكريات السريعة الهضم.
3 - منع تسوس الأسنان لاحتوائه على الفلور.
4 - الوقاية من السموم لاحتوائه على الصوديوم والبوتاسيوم وفيتامين ج.
5 - علاج لفقر الدم ( الأنيميا) لاحتوائه على الحديد والنحاس وفيتامين ب2.
6 -  علاج للكساح ولين العظام لاحتوائه على الكالسيوم والفسفور وفيتامين أ.
7 - علاج لفقدان الشهية وضعف التركيز لاحتوائه على البوتاسيوم.
8 - علاج للضعف العام وخفقان القلب لاحتوائه على المغنيسيوم والنحاس.
9 - علاج للروماتزم ولسرطان المخ لاحتوائه على البورون.
10 - مضاد للسرطان لاحتوائه على السلينيوم وقد لوحظ أن سكان الواحات لا يعرفون مرض السرطان.
11 - علاج للضعف الجنسي لاحتوائه على البورون وفيتامين أ.
12 - علاج لجفاف الجلد وجفاف قرنية العين ومرض العشى الليلي لاحتوائه على فيتامين أ.
13 - علاج لأمراض الجهاز الهضمي العصبي لاحتوائه على فيتامين ب1.
14 - علاج لسقوط الشعر وإجهاد العينين والتهاب الأغشية المخاطية لتجويف الفم والتهاب الشفتين لاحتوائه على فيتامين ب2.
15 - علاج للإلتهابات الجلدية لاحتوائه على فيتامين النياسين.
16 - علاج لمرض الإسقربوط وهو الضعف العام للجسم وخفقان القلب وضيق التنفس وتقلص الأوعية الدموية وظهور بقع حمراء على الجلد وضعف في العظام والأسنان وذلك لاحتوائه على فيتامين ج(2) أو حامض الاسكوربيك.
من التمر، يمكن استخلاص عدد كبير من الأدوية والمضادات الحيوية والفيتامينات
لاستخدامها كعقاقير للوصفات الطبية لعلاج الأمراض المشار إليها قبل ذلك.
17 - علاج الحموضة في المعدة لاحتوائه على الكلور والصوديوم والبوتاسيوم.
18 - علاج أمراض اللثة وضعف الأوعية الدموية الشعرية وضعف العضلات والغضاريف لإحتوائه على فيتامين ج.

الخميس، 27 أغسطس، 2009

إرشادات غذائية لكبار السن في شهر رمضان


إيناس بركات *

تقدم عمر الإنسان، هي عملية مستمرة تبدأ من وقت الإخصاب ولا تنتهي إلا بالموت ويقصد بالتقدم بالعمر هو التغير في العمليات الكيميائية الحيوية  للتركيب البنائي والوظيفي للخلية والأنسجة والشخص المتقدم في العمر هو الشخص الذي تصل فيه نسبة هذه التغيرات حوالي    65 % وأكثر .

التغيرات الفسيولوجية التي تحدث للمسنين
 :-
1- نقص عمليات التمثيل للخلايا وانخفاض في القدرة الوظيفية لمعظم أجزاء الجسم وقلة النشاط العضلي وضعف في سرعة الاستجابة للمؤثرات العصبية بمعدل 15 % .
2- ضعف في حاسة التذوق ونقصان الإحساس بالطعم والنكهة مما يقلل الشهية للغذاء وقلة إفراز الحامض المعدي فتقل كفاءة عمليات الهضم والامتصاص .
3- اختلال في إفراز الصفراء وانخفاض نشاط الأمعاء مما يؤدي لصعوبة في هضم الدهنيات وكثرة الغازات واستمرار حالات الإمساك .
4- نقص في الأسنان وعدم صلاحية أطقم الأسنان الصناعية مما يؤدي إلى سوء التغذية نظرا لعدم كفاءة مضغ الطعام .
 
إن الغذاء المثالي لكبار السن وممن يصومون شهر رمضان المبارك  يجب أن يكون غني جدا بالبروتينات والأملاح المعدنية والفيتامينات معتدل بالنشويات والسكريات قليل الدهون معتدل السعرات الحرارية لذا توصي منظمتي WHO / FAO  للمرأة المسنة 1800 سعر/ يوم   وللرجل المسن 2200 سعر / يوم .

إرشادات رمضانية عند إعداد غذاء المسنين :-
1- يجب أن يكون الغذاء متوازن وغني بالبروتينات بمعدل 1-1.5غم/كغم/يوم لتعويض النقص الناتج عن ضعف جسم المسن .
2- تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن لعدم قدرة الجسم على امتصاص هذه العناصر كما ينصح بتناول الألياف لتفادي الإمساك خاصة بعد فترة صيام طويلة .
3- ينصح بتناول 2-3 لتر من السوائل يوميا للمحافظة على سلامة الكلى .
4-  أن تكون الوجبات خفيفة موزعة طول الليل وعلى 3 وجبات الإفطار وبعده بساعتين والسحور
5- تحسين الجو العام للمسن لتشجيعه على الأكل ففي رمضان يزيد الجو الأسري محبة ومودة حيث يلتف الجميع حول المائدة بوقت واحد ومن ثم أداء الفرائض والصلاة معا .
6- طبخ الطعام جيدا لأن الأسنان عندهم لا تكون قوية .
7- عدم الإكثار من البقول الجافة لعسر هضمها .
8- تقليل الملح في الطعام أو استخدام التوابل والمشهيات بدلا منه حسب الرغبة خصوصا إذا كان المسن يعاني من أمراض كإرتفاع ضغط الدم .
9- مراعاة وضع برامج غذائية وحميات خاصة لكبار السن المصابين بأمراض معينة مثل مرضى السكري والضغط والكوليسترول .

برنامج غذائي مثالي للمسنين في رمضان
1- يوصى بتناول 3 أكواب من الحليب خالي الدسم أو كوب من اللبن الرائب .
2- يوصى بتناول 100 غم من اللحوم أو السمك أو الدجاج يوميا ويفضل اللحم المفروم الناعم والناضج جيدا لأنه أسهل هضما .
3- يفضل تناول البيض مسلوقا علي المقلي حوالي 2-3 بيضات أسبوعيا.
4- تناول وجبة من الخضراوات المسلوقة على الأقل مرة في اليوم خاصة الخضراوات الورقية الخضراء .
5- تناول الفاكهة 2-3 مرات في اليوم تقدم بشكل عصير أو فاكهة مسلوقة.
مع مراعاة تناول الأدوية الموصوفة إذا كان المسن يعاني من أمراض معينة وتنظيم الجرعات الدوائية خلال شهر رمضان المبارك .

* ماجستير الغذاء الصحي والحمية

enas_barakat@hotmail.com

الأربعاء، 26 أغسطس، 2009

قصة اختراع فتاحة العلب المرفقة بالمنتج




المهندس أمجد قاسم *

يعود هذا الاختراع المدهش والبسيط للغاية إلى الباحث الأمريكي (إيرمال فريز) المولود في عام 1913 والحاصل على شهادة الهندسة من معهد جنرال إلكتريك .

بدأ فريز حياته كمزارع بسيط في ولاية أنديانا ، ثم انتقل إلى ولاية أوهايو حيث عمل كمشغل لإحدى الآلات في أحد المصانع ، ثم استدان بعض المال من زوجته وأسس مصنعا صغيرا لصنع بعض الأدوات والآلات المتفرقة ، وبسبب ظروف الحرب العالمية الثانية فقد ازدهرت صناعته وحقق مكاسبا مالية جيدة ، ثم أسس بعد ذلك مشروعات ناجحة مع كبرى الشركات الأمريكية كشركة جنرال إلكترويك وشركة فورد ووكالة الفضاء الأمريكية ناسا .

الحاجة أم الاختراع

في عام 1959 وبينما كان ايرمال فريز في نزهة عائلية مع أصدقائه ، تذكر أنه نسي فتاحة العلب التقليدية في بيته ، فلجأ إلى استخدام بعض أدوات تصليح السيارة لفتح علب الطعام والمشروبات ، وأخذ يفكر في طريقة مناسبة لفتح العلب المعدنية دون استخدام فتاحات العلب التقليدية.

عمل فريز طويلا في معمله لتحقيق هذه الفكرة ، فصم آلة معدنية لحفر السطح الخارجي للعلبة بشكل مستقيم ، ونظرا لكون حواف هذه الآلة حادة ومؤذية لكل من يلمسها وتتسبب في حدوث جروح بالغة لمن يلمسها ، لذلك فقد طور اختراعه في عام 1962 فعمل على لصق حلقة معدنية صغيرة كالخاتم على سطح العلبة المقصوص جزئيا ، بحيث يتم سحب هذا الخاتم إلى الخلف وبالتالي تنزع جزءا صغيرا من سطح العلبة.

هذا الابتكار قوبل بالكثير من الترحيب من قبل الشركات المصنعة ، وفي عام 1963 تم تسجيل براءة اختراع فتاحات العلب المرفقة بالمنتج ، ثم تم تطوير الكثير من التصاميم لهذه الفتاحات لتتناسب مع مختلف المنتجات والعلب .

شهدت هذه الصناعة ازدهارا عالميا حتى بلغ مجموع أرباح شركة إيرمال فريز في عام 1980 أكثر من 500 مليون دولار سنويا ، وقد طغى استخدام هذه الفتاحات على كافة الأنواع التقليدية والتي تستلزم وجود المفتاح الخاص لفتح العلب المعدنية .

في عام 1990 توفي هذا المبتكر الأمريكي بعد أن أسس إحدى أكبر الشركات الصناعية العالمية والتي امتدت فروعها في كل من أمريكا وألمانيا وكان الهدف من هذه الشركة العملاقة ، تصنيع فتاحات العلب المرفقة بالمنتجات الغذائية وغيرها من المنتجات المختلفة.

المرجع
مجلة القافلة ، العدد الثاني ، المجلد 56 ، مارس – أبريل 2007 .


* كاتب علمي

الثلاثاء، 25 أغسطس، 2009

انتبه عادات غذائية خاطئة نمارسها في رمضان


إيناس بركات *

بحلول شهر رمضان المبارك شهر الصوم والعبادة يجب علينا تغيير الكثير من عاداتنا الغذائية الخاطئة والتي تتطلب مجهودا كبيرا ووعيا وثقافة علمية .
          لذا فلنحاول قدر الإمكان تغيير هذه العادات حتى لا نكون عرضة للمتاعب الصحية والإصابة بالأمراض والتي قد تكون خطيرة في بعض الأحيان ومن هذه العادات ما يلي :

          1- شرب كميات كبيرة من الماء البارد مباشرة عند الإفطار والسبب العطش الشديد وخصوصا في أيام الصيف الحارة كما هو حاصل هذه الأيام ، هذه العادة تؤدي لحدوث مغص وتقلصات وتشنجات في المعدة والحل هو شرب كميات قليلة من الماء معتدل البرودة وعلى مراحل قبل ومع وبعد الإفطار وبعدة رشفات .
          كذلك يلجأ الكثير من الصائمين لشرب كميات كبيرة من الماء عند السحور والسبب لتعويض العطش المتوقع خلال النهار ، هذه العادة أيضا خاطئة والحل مؤقت لذا انصح بتناول الكثير من الخضار الطازجة وخاصة الورقية التي تحتوي على نسب عالية من الألياف الغذائية والماء .

          2- إهمال الكثير من الناس لأطباق السلطات الطازجة والخضار في وجباتهم الرمضانية ، إن مثل هذه الأطباق غنية بالفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية والتي تعوض النقص الذي يحدث خلال فترة الصوم ومن ثم العمل على الحد من أمراض سوء التغذية الناتجة عن نقص هذه العناصر الحيوية ، كذلك تمد الجسم بالحيوية والنشاط للقيام بالأعمال خلال النهار .

          3- تناول وجبة طعام كبيرة على الإفطار والتركيز على هذه الوجبة بالذات والصحيح هو تناول عدة وجبات خلال الليل فمثلا تناول وجبة إفطار خفيفة عند المغرب ووجبة بعد صلاة التراويح ووجبة خفيفة على السحور بهذا نعمل على تنظيم وجبات الطعام ومعدلات الاستقلاب في الجسم .

          4- الإكثار من أصناف الأغذية المقلية كالبطاطا والسمبوسك والكبة والتي قد تؤدي لمشاكل صحية كثيرة أهمها مشاكل المعدة ، لذا انصح بتجنب مثل هذه الأطعمة أو استخدام طرق أخرى لطهيها بدون اللجوء لاستعمال الزيوت مثل استخدام طرق الطهي بالفرن أو على البخار والسلق أو الشي .

          5- الإكثار من ملح الطعام من أهم العادات الخاطئة والتي يمارسها العديد منا للاعتقاد السائد أن الملح ضروري لتعويض المعادن المفقودة خلال النهار وخصوصا أيام الحر .
          إنها لعادة سيئة جدا وغير صحيحة فملح الطعام شر لا بد منه لكن بكميات معتدلة وللأشخاص العاديين والأصحاء فما حال المرضى وخاصة مرضى الضغط فزيادة الملح في الطعام يؤدي لزيادة ارتفاع ضغط الدم وقد يؤدي لسوء توزيع السوائل داخل وخارج الخلايا مما يؤدي لإرهاق بعض أعضاء الجسم الحيوية كالقلب والكلى .

          6- الإكثار من تناول الأغذية عالية السكريات مثل القطائف والكلاج والكنافة وجميع أصناف الحلويات العربية والإفرنجية والمعجنات خلال فترة الإفطار فلا يمر يوم إلا و به ما تشتهي النفس من أطباق الحلويات كأنه فرض لا يجوز إسقاطه وللأسف إن معظم هذه الأطعمة تؤدي للتعب والإرهاق خلال النهار والعطش ناهيك عن محتواها العالي من السعرات الحرارية والتي تؤدي لارتفاع سكر الدم وتراكم الدهون والسمنة والتي بدورها تعبد الطريق لأمراض عدة .
          هذا غيض من فيض ، فعاداتنا الغذائية الخاطئة والمتوارثة في شهر رمضان المبارك كثيرة لذا فلنحاول تصحيحها لنتمتع بصحة جيدة ، فهذا الشهر شهر العبادة وليس شهر الولائم والطعام والإسراف والتبذير كما هو حال الكثيرين .
أدام الله الصحة والعافية على الجميع .
* ماجستير الغذاء الصحي والحمية

الاثنين، 24 أغسطس، 2009

ميزات فريدة في محرك البحث كروم

ميزات عديدة يتمتع بها متصفح كروم من شركة جوجل العملاقة، حيث ما زالت هذه الشركة الرائدة في العالم الرقمي تعمل على إضافة وتحسن هذا المتصفح الذي يراهن عدد كبير من الخبراء على انه سوف يحقق نجاحات كبيرة خلال الأشهر القادمة.

المصفح الجديد ستزداد سرعته إلي 30% في شكل تحسينات في برنامج -جافا سكريبت- وطريقة فتح والتنقل بين الصفحات، فضلاً عن إضافة مزايا لغة -html 5-، وهى عبارة عن لغة مستخدمة لإنشاء صفحات الإنترنت.

كما زود الإصدار الجديد من كروم بخصائص إضافية، من أهمها خاصية السحب والإسقاط، التي تمكن المستخدمين من الضغط علي صفحات مصغرة للمواقع، التي يتصفحونها من على صفحة المتصفح الرئيسية، وتحريك تلك الصفحات بأي اتجاه في الصفحة أو إخفائها.

أيضا سيصبح في إمكان مستخدمي متصفح كروم من تحديد موقع مصغر واحد للتركيز عليه. كما يستطيع أيضاً الرجوع عن تلك التحديدات، التي أجراها، والتناوب ذهاباً وإياباً، بين الصفحة المصغرة وقائمة العرض، كما قامت الشركة بإجراء بعض التعديلات علي شريط -Omnibox- بإضافة بعض الأيقونات، لمساعدة المستخدمين علي التفريق بين أنواع المواقع، التي احتفظوا بها في ملفهم الشخصي، بما فيها المواقع المرشحة وعناوينها، وهذه الميزة تعد من أهم مميزات متصفح كروم، حيث إن ذلك الشريط متعدد الاستخدامات ومتواجد في أعلى الشاشة، وهو يُمكنك من كتابة اسم الموقع المطلوب والانتقال له أو كتابة الشيء الذي تريد البحث عنه في نفس الشريط.

لقد أظهرت الاستطلاعات التي أجريت مؤخرا مدى تقبل مستخدمي الإنترنت لهذا المتصفح، وكانت دراسة سابقة قد أشارت إلى سرعة تصفح وفتح صفحات الإنترنت عن طريق كروم .

السبت، 22 أغسطس، 2009

المخترعون السعوديون يحصدون الجوائز في معرض جنيف الدولي

المهندس أمجد قاسم

تمكن المخترعون السعوديون من الحصول على عدد كبير من جوائز معرض جنيف الدولي للمخترعين السابع والثلاثين، حيث بلغت الجوائز التي تم الحصول عليها 13 جائزة، أعطيت لهم نتيجة تميزهم بعدد من الابتكارات العلمية الفريدة من نوعها والهامة.

وقد تراوحت تلك الابتكارات بين جهاز علمي لكشف التلوث الكيميائي والإشعاعي، إلى أجهزة للإنذار المبكر بموجود مطبات صناعية على الطرق، إلى جهاز آخر للتعرف على الازدحام المروي على الطرق وإعطاء سائقي المركبات الفرصة لتلافي الشوارع المكتظة بالسيارات.

وقد حصل سمو الأمير نايف بن ممدوح بن عبد العزيز على جائزة أفضل اختراع وميدالية ذهبية مقدمة من المعرض عن اختراعه لوحدة إطفاء وإنقاذ محمولة جوا بطائرة عمودية.

كما نالت الدكتورة انتصار السحيباني على الميدالية الذهبية عن اختراعها صايغ الكرومونيدات الشقيقة، وهو جهاز دقيق لتسهيل التحليل الوراثي الخلوي والذي تطلق عليه تبادلات الكروماتيدات الشقيقة ، والذي يمكن الباحثين من معرفة التلوث الوراثي الكيميائي والإشعاعي وكذلك تشخيص بعض الأمراض الوراثية.

أما الدكتور مازن باعباد من مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، فقد نال جائزة أفضل اختراع عن اختراعه لمعالج مياه الصرف الصحي إضافة إلى ميدالية ذهبية مقدمة من المعرض،كما نال المخترع محمد المطرفي جائزة أفضل اختراع قدمت له من الجمعية الماليزية للأبحاث والعلوم عن اختراعه نظام حماية المسابح الذكي، كما حصل على الميدالية الذهبية من المعرض.

كما حصل كل من المخترع السعودي رادا الخليفي على الميدالية الذهبية عن اختراعه لجهاز كشف وقياس وتمرين القدمين، والمخترع فهد المالكي على الميدالية الذهبية عن اختراعه لجهاز منع انفجار مولدات الطاقة داخل محركات الطائرات، كما فاز اختراع كل من، المهندس خالد آل رشيد حول نظام الحجوزات ، واختراع عبد الرحمن ناصر العوهلي لجهاز يساعد على التعرف على الشوارع المزدحمة بالمركبات وإخطار السلطات المختصة بذلك كما يعلم قائدي المركبات بتلك الشوارع سلفا لكي يسلكوا شوارع بديلة.

أيضا فقد فازت اختراع كل من، المخترعة السعودية نجلاء الثبيتي والمتعلق بجهاز لقياس خواص القص للأقمشة، والمخترع السعودي محمد عسيري عن ابتكاره لوسيلة متطورة لإنذار قائدي المركبات بوجود مطبات صناعية أمامهم.

هذه الإنجازات تحققت بعد جهد طويل وعمل دءوب، ودعم كبير من الجهات ذات العلاقة برعاية أصحاب الطاقات الإبداعية، حيث تم توفير الظروف الملائمة لكي تتبلور تلك الأفكار إلى انجازات ملموسة على ارض الواقع، وبالتالي أن تحصد المملكة العربية السعودية نصيب وافر من الجوائز والميداليات في معرض جنيف الدولي للمخترعين.

الجمعة، 21 أغسطس، 2009

لنتعرف على النظام الغذائي في رمضان


إيناس بركات *

يعود الصوم في شهر رمضان المبارك على الجسم والنفس معا بالفائدة ، وهو لا يعني فقط تدريب الجسم وتعويده على تناول كميات محددة من الطعام والشراب بل يتعدى ذلك لصيام العين والأذن واللسان والأعضاء الخاصة إذا أراد المسلم أن يستفيد من كامل فوائد الصوم في رمضان ، هذا بالإضافة لضبط النفس وتجنب الغضب وتهذيب النفس إذا كان غير ذلك قبل شهر رمضان .
          يصادف الكثير من الصائمين مشاكل أثناء الصوم نتيجة إتباعهم عادات غذائية غير صحيحة فأول ما يجب الانتباه له أن لا حاجة أبدا لزيادة استهلاك كميات كبيرة من الطعام على وجبات الإفطار والسحور فالجسم يتأقلم أثناء الصيام بحيث يعمل على تقليل معدلات الاستقلاب في الجسم وزيادة استهلاك الشحوم المختزنة في الجسم لذا تكفي الحمية الغذائية التي تحتوي على كميات أقل من الطبيعي من الطعام للمحافظة على صحة الجسم وحيويته خلال الشهر الفضيل .
          قال تعالى : (  يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ) سورة الأعراف(31) صدق الله العظيم ، إن المبدأ الأساسي لهذه الحمية تقتصر على الاعتدال والتوازن فالمشاكل التي تواجه الكثير من الصائمين تأتي نتيجة خلل وإفراط في تناول الطعام أو تناول طعام غير متوازن أو نتيجة لاضطراب نظام النوم .
          توصي الجمعيات الدولية الغذائية وأخصائيو التغذية بالإبقاء على نظام الوجبات الثلاث خلال شهر رمضان وهي الإفطار والعشاء والسحور ، ويكون الإفطار عبارة عن أغذية لكسر الصيام  فالحاجة الفورية للجسم عند الإفطار هي الحصول على مصدر سهل للطاقة لتمكن الجسم من الاعتماد عليه في تزويد خلاياه بالسكر ( الجلوكوز ) وخاصة الخلايا العصبية في الدماغ ، يكفي في هذه الوجبة التمر والعصير لرفع مستوى السكر في الدم للحد الطبيعي ويساعد بعد ذلك الشوربات على دعم التوازن المائي والأملاح والمعادن في الجسم لكن كما ذكرت سابقا الاعتدال وعدم الإسراف ضروريان .
          أما وجبة العشاء فتكون الوجبة الرئيسية في اليوم وتتلو وجبة الإفطار بفترة لا تقل عن الساعة وينصح بها بتناول الأطعمة من كل المجموعات الغذائية التالية :
اللحوم والبقول
الخبز والحبوب
الحليب ومشتقاته
الخضار والفواكه
أما السحور يجب أن يكون خفيفا جدا حتى لا يرهق المعدة في اليوم التالي ، على العموم يمكن اتباع الحمية العامة التالية :

 الإفطار
3-5 حبات من التمر مع نصف كوب من عصير البرتقال أو التفاح مع كوب من شوربة الخضار مع كمية كبيرة من الحبوب .
 العشاء
- 100 غم من الدجاج أو اللحم أو السمك ويفضل المسلوق أو المشوي مع كوب من الخضار المسلوقة كالكوسا والجزر والبازيلا أو الفاصوليا الخضراء
- 200 غم من الأرز المطبوخ مع إضافة حوالي 3 ملاعق كبيرة من الزيت عليها أو بدلا من الأرز نصف رغيف من الخبز الأسمر
- كوب من اللبن الرائب
بعد هذه الوجبة بساعتين على الأقل أو قبل النوم يمكن تناول الفواكه ( برتقال ، تفاح ، كمية قليلة من العنب أو حبة موز متوسطة الحجم ) أو ما يعادل 30-50 غم من المكسرات .
 السحور
- 200 غم من الخبز الأسمر مع كوب من الحليب الخالي الدسم أو كوب لبن رائب
- طبق سلطة خضار مع ملعتين صغيرتين من زيت الزيتون وملعقتين من الخل بدلا من الملح
- تفاحة متوسطة الحجم
- كوب من الشاي أو القهوة مع ملعقتين صغيرتين من السكر
تؤمن هذه الحمية حوالي 2000 سعر حراري كما وتوفر حوالي 100% من الكمية المطلوبة من البروتين والكالسيوم والصوديوم والبوتاسيوم وفيتاميناتB1,B2,B3,B6,B12  وحمض الفوليك وفيتامين  كذلك الألياف الغذائية .
مع مراعاة
تناول كميات وافرة من الماء ما بين الإفطار وقبل النوم لتجنب الجفاف
تجنب الإفراط في تناول السكريات والحلويات لما تحتويه من سعرات حرارية هائلة وفارغة أي ليس لها أي قيمة غذائية سوى سعراتها الحرارية العالية ، فتخيل قرص القطائف يؤمن حوالي 450 سعر حراري وأنا شخصيا اعرف الكثير ممن لا يكتفون بعشرة أقراص أو أكثر ، وقطعة الكنافة (200غم ) تؤمن حوالي 600 سعر حراري هذا من الحلويات فقط فكيف مع سعرات الطعام الأخرى هذا يعني أن الشخص قد يأخذ على الأقل حوالي 4000 آلاف سعر حراري يوميا وهو ضعف حاجته اليومية من هذه السعرات وبحسبة بسيطة قد يزيد وزن هذا الشخص خلال 10 أيام 2 كغم أي بمعدل 6كغم خلال شهر رمضان فما رأيكم بهذا ؟؟!
          تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافئين كالقهوة والشاي والكولا فالكافئين له تأثير مدر للبول فيحرم الجسم من الماء والسوائل وبعض الأملاح المعدنية الضرورية .
          حاول قدر الإمكان تجنب أو ترك التدخين فرمضان فرصة للتخلص من مضاره الصحية .

* ماجستير الغذاء الصحي والحمية

ملاحظة وشكرا
الآية القرآنية الواردة في المقال السابق تم نقلها من موقع القرآن الكريم
لذلك اقتضى التنويه والشكر الجزيل للقائمين على هذا الموقع المتميز .

الأربعاء، 19 أغسطس، 2009

طبيب أردني يبتكر تقنية حديثة لعلاج القرنية المخروطية دون ترقيع

المهندس أمجد قاسم *

         
          كشف طبيب وجراحة العيون سمير القواسمي عن توصله إلى طريقة لإجراء عمليات تصحيح القرنية المخروطية دون الحاجة إلى عمليات الترقيع أو الاستبدال بقرنية أخرى، وقد أعلن القواسمي عن طريقته الجديدة خلال مؤتمر علمي لطب وجراحة العيون الذي عقد مؤخرا في روما وشارك به الأردن بورقة بعنوان عمليات بدر لعلاج القرنية المخروطية.
          وتعد هذه الطريقة المبتكرة الأولى عالميا والتي تهدف إلى إعادة البصر إلى أصحاب القرنيات المخروطية والذين كان علاجهم يتم عن طريق استبدال تلك القرنيات بأخرى سليمة.
          وحسب الدراسات الطبية، فإن 65% من مرضى العيون والذين هم بحاجة إلى زراعة قرنيات يكونون من أصحاب القرنيات المخروطية يليهم وبنسبة 14% من ذوي القرنيات المصابة وراثيا والنسبة المتبقية تكون قرنياتهم مصابة لأسباب متعددة، مرضية والتهابات مختلفة وإصابات عمل وحوادث متفرقة.
          وتدل البيانات الصادرة عن بنك العيون الوطني الأردني، أنه يتم سنويا زراعة زهاء 3100 قرنية، وان نسبة نجاح تلك العلميات تتجاوز 80% وهي في حدود نسب النجاح للعمليات المشابهة في المراكز الطبية العالمية، علما بان منح تلك القرنيات يتم دون مقابل مادي.
          ويتبوأ الأردن مركز الصدارة في عدد كبير من العمليات والجراحات الطبية، وقد أجريت أول عملية لزراعة القرنية في الأردن في عام 1979 ، بينما أجريت أول عملية لزراعة القرنية في العالم في عام 1906، وبذلك يعد الأردن في طليعة الدول التي تستقطب المرضى من الخارج للعلاج.
          ويؤكد الدكتور القواسمي، أن طريقته المبتكرة حققت نسبة نجاح وصلت إلى 95% ، وانه بذلك استحق براءة اكتشاف لدراسته حول إجراء عمليات تصحيح القرنية المخروطية دون ترقيع أو زراعة قرنية، ويوضح أن طريقته قائمة على إعادة بناء خلايا القرنية بعمل جراحة دائرية بعيدة عن محور النظر بحوالي 7 ملم وبعمق 70 – 90 ملم حسب سمك القرنية، والهدف من ذلك ملء الجرح بحوالي ملياري خلية من الكولاجين الموجود أصلا في نسيج القرنية، وهذه العملية تؤدي إلى زيادة سمك القرنية، ومن ثم إعادة بنائها مع مرور الوقت، مع تلقي العلاجات الطبية اللازمة والمتابعة المستمرة، إلى أن تتخذ القرنية وضع جديد دائري.
          ويوضح الدكتور القواسمي في حديث خاص لصحيفة الرأي الأردنية، أن هذه العملية تتم على عدة مراحل، حيث يتم لاحقا تشكيل الشكل البيضاوي للقرنية عن طريق إجراء جراحة نصف هلالية وبعمق من 70 – 90 ملم وبطول 60 – 120 ملم بالاعتماد على مدى تحدب القرنية وانحراف النظر، علما بان النتائج النهائية تستغرق نحو ثلاث سنوات يتم خلالها متابعة المريض ومراقبة مدى التقدم في الإبصار لديه، ولدى حدوث قصر للنظر يتم التعامل مع ذلك عن طريق الليزر الذي يعيد البصر إلى حالته الطبيعية وبالتالي يستغني المريض عن النظارات الطبية.
          يذكر هنا أن المئات من الأشخاص من فاقدي نعمة البصر بسبب القرنية المخروطية، قد عادت لهم هذه النعمة بفضل هذه الطريقة المبتكرة والتي تم الاستغناء من خلالها عن الطرق القديمة المتمثلة في تقوية القرنية بزيادة خلايا الكولاجين والتي هي مادة بروتينية تعمل على تقوية القرنية، كما كان يتم سابقا زراعة بعض أجزاء القرنية من متبرعين متوفين شريطة تطابق الأنسجة.
          وحول القرنيات المخروطية، قال الدكتور سمير القواسمي أنها تصيب ما بين 50 – 230 شخص من بين 100 ألف إنسان، وتعرف بأنها حالة مرضية تتحول بها القرنية إلى الشكل المخروطي بسبب ترقق القرنية الناجم عن انحراف غير منتظم وقصر نظر ونتوء ، مما يؤدي إلى ضعف كبير في شدة الإبصار.
* كاتب علمي وعضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين

الاثنين، 17 أغسطس، 2009

المخاطر الصحية لتناول رقائق البطاطس المقلية


صفاء فيصل

هل يمكنك أن تشرب خمسة لترات من زيت الطهي؟
ربما يصيب مجرد رؤية شخص يشرب زيتا المرء بالغثيان.
لكن هذا هو بالضبط ما يحمله أحدث ملصق التوعية التي أعدتها جمعية القلب البريطانية حيث يحمل الملصق صورة طفلة لا تتجاوز العاشرة من عمرها وهي تتجرع زجاجة كاملة من زيت الطهي الذي يتساقط علي ملابسها، وعلى الملصق عبارة تقول ما يدخل في صنع رقائق البطاطس يدخل إلي جوفك مباشرة.
هذه الدراسة التي أعدتها جمعية القلب البريطانية سببت الصدمة للملايين من البريطانيين.
وقد كشفت الجمعية الخيرية التي ترعي أبحاث أمراض القلب عن هذه الدراسة في إطار الحملة دعاية تهدف إلى التوعية بمخاطر التناول المكثف لرقائق البطاطس الشيبسي.
ويقول الدكتور إبراهيم إسماعيل اختصاصي التغذية والتثقيف الغذائي إن محتوى أكياس البطاطس المقلية له عواقب صحية وخيمة علي المدى الطويل.
فهي من جانب تحتوي علي كميات من النشا الموجود في البطاطس ولكن الأخطر من ذلك هي الزيوت التي تستخدم في القلي في درجات حرارة عالية فهي تحتوي علي كميات كبيرة من الدهون المشبعة والتي تترسب في الأوعية الدموية وتتسبب في أمراض تصلب الشرايين وأمراض القلب.
هذا إلي جانب كميات الملح والمواد الحافظة التي لها تأثير سلبي علي الصحة العامة.
وتشير الإحصائيات إلي أن أكثر من نصف الأطفال البريطانيين اعتادوا علي تناول كيس من رقائق البطاطس كل يوم كما أن واحد بين كل خمسة أطفال يتناولون أثنين أو أكثر من أكياس الشيبسى كل يوم وهو ما تقدر الجمعية أنه يعادل تجرع تسعة ليترات من الزيت كل عام.
ولا يعتقد الدكتور إسماعيل أن الأمر ينطوي علي مبالغة. فرقائق البطاطس حتى تأخذ الشكل والطعم المطلوب يجب أن تحتوي علي كميات كبيرة من الزيوت التي غالبا ما تتحول إلي دهون مشبعة حتى درجة حرارة القلي العالية.

تأتي الدراسة الأخيرة في إطار حملة تقوم بها الجمعية البريطانية لتعريف العامة بكميات الملح والدهون والسكريات الموجودة في العديد من أنواع الطعام المختلفة ولكن بشكل غير ظاهر للعيان

السبت، 15 أغسطس، 2009

هل ينافس بينغ محرك البحث الشهير جوجل؟

ضياء الدين العلوة

بعد أن غيرت اسمه إلى "بينغ" Bing.com، أطلقت مايكروسوفت محرك البحث الجديد بعد تعديلات أغلبها على المظهر وبعضها في الجوهر، فهل تكون هذه التغييرات كافية للتغلب أو منافسة ما تقدمه غوغل في محركها العملاق؟

يوفر محرك بينغ نفس الأبواب الرئيسة في غوغل والتي تتضمن الصور والفيديو والأخبار والخرائط والبحث العادي، ولكن مايكروسوفت تضيف في الواجهة الرئيسة بوابة السفر Travel التي توفر للمستخدم البحث عن رحلات الطيران المتوفرة بين بلدين بمواقيت الانطلاق الدقيقة. عند الاختبار تمكن محرك البحث بينغ من عرض أكثر من 15 رحلة بين دبي ودمشق من خلال ستة شركات طيران. وإضافة إلى الرحلات الجوية يمكن البحث عن حجوزات الفنادق وكل ما يمت إلى السفر بصلة.

من الإضافات التي يوفرها بينغ البحث عن ميزة الخرائط التي تعتمد على خدمة مايكروسوفت فيرتشوال إيرث Microsoft Virtual Earth، وعلى الرغم من أن خرائط مايكروسوفت لا يمكن أن تنافس الخرائط التي تقدمها غوغل أيرث من حيث حداثة الصور الملتقطة وعمقها باتجاه الأرض ومرونة التعامل معها، إلا أن بينغ يوفر وظائف رائعة جدا مثل توجيه المستخدم إلى الطريق الذي يمكن أن يسلكه بين نقطتني. من جهة أخرى يكفي كتابة كلمة "حمص" لتنقلك خرائط مايكروسوفت إلى مدينة ابن الوليد، في دليل على الدعم الممتاز للبحث باللغة العربية.

تحتوي الصفحة الرئيسة على روابط إلى بريد ويندوز لايف وبريد هوتميل وذلك في الجزء الأعلى، أما في الجزء السفلي من الصفحة الرئيسة فتظهر روابط إلى أكثر ما بحث عنه مستخدمو بينغ لليوم.

خدمة البحث عن الفيديو في بينغ أفضل منها في غوغل وذلك من حيث تنوع المصادر وليس من حيث العدد، فعند البحث عن فيديو في غوغل ستحصل على النتائج من يوتيوب فقط، بينما يختلف الحال عند البحث عن نفس الفيديو في بينغ إذ ستحصل على نتائج من مصادر فيديو مختلفة مثل CBS وSony BMG وBBCإضافة إلى يوتيوب.

لمعرفة أي محركي البحث يقدم نتائج أكثر قمنا باختبار غوغل وبينغ من خلال نفس كلمات البحث، فعند البحث عن كلمة "برشلونة" في غوغل حصلنا على 12 مليون و500 ألف نتيجة، بينما قدم بينغ عند البحث عن الكلمة ذاتها 206 ألف نتيجة، أي أن نتائج غوغل تشكل 60 ضعفا من النتائج التي قدمها محرك بينغ. أما عند البحث عن كلمتين معا "الأزمة المالية" فكانت نتائج غوغل تفوق نتائج بينغ بـ15 ضعفا فقط.

يتفوق بينغ على غوغل في البحث عن الصور من حيث عدد النتائج، فقد تمكن بينغ من العثور على 20 مليون و500 ألف صورة مرتبطة بكلمة برشلونة، بينما قدم محرك البحث من غوغل 17 مليون و200 ألف نتيجة، وفضلا عن التفوق من ناحية عدد النتائج تنفرد مايكروسوفت بطريقة مميزة في عرض تلك الصور.

يوفر محرك بينغ ميزة غير موجودة في غوغل وهي اقتراح مجموعة من المواضيع المرتبطة عند البحث عن كلمة ما، وتظهر روابط البحث عن تلك المواضيع على الجانب الأيسر، واللافت في هذه الميزة أن الصلة بين كلمة البحث الرئيسة والمواضيع المرتبطة ليست حرفية بل معنوية، فعند كتابة كلمة طب لن تكون المواضيع المرتبطة تحتوي على تلك الكلمة بالضرورة، بل على مواضيع ذات صلة بالطب مثل كلمات الكبد والصحة والطب البديل.

يطول الحديث عما يقدمه محرك البحث بينغ من جديد، لكن الانطباع الأول يشير إلى تفوقه في بعض النقاط مثل البحث عن الفيديو الصور ورحلات الطيران، في حين ترجح كفة غوغل بشكل كبير عند الحديث عن كم النتائج التي يحصل عليها المستخدم.
البوابة العربية للأخبار التقنية

الخميس، 13 أغسطس، 2009

شهب البرشاويات تغزو سماء الأرض هذه الأيام


المهندس أمجد قاسم *


تعد شهب البرشاويات أحد أهم الظواهر السماوية التي تشهدها سماء الكرة الأرضية سنويا، خلال الفترة من 17 تموز ولغاية 24 آب من كل عام، والتي تنجم عن مرور الكرة الأرضية في كل عام من نفس المنطقة التي مر فيها المذنب سويفت تتل وخلف كميات هائلة من الغبار والأجسام الدقيقة، وهذا المذنب يتم دورته حول الشمس كل 130 سنة، وكان آخر مرة زار بها الشمس في عام 1992.

وتعرف الشهب بأنها عبارة عن حبيبات التراب التي تدخل الغلاف الجوي للأرض بسرعة من 11 إلى 72 كم / ث، ويبلغ قطر تلك الحبيبات من 1 ملم إلى 2 سم، ولدى اختراقها للغلاف الجوي للأرض، تحترق وتنصهر وينتج عن ذلك ضوء ساطع لحظي وخيط طويل من الدخان، ويمكن رؤية الشهاب عندما يكون على ارتفاع 100 كم تقريبا عن سطح الأرض.

ويتفاوت عدد الشهب التي تخترق الغلاف الجوي للأرض يوميا، لكن يبلغ عددها في المتوسط مائة مليون، وغالبية تلك الشهب لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة، كذلك يتفاوت لون الضوء الناجم عن تلك الشهب، فإذا كان يغلب على تركيب ذرات الغبار عنصر الصوديوم، فإن الشهاب يصبح لونه برتقالي مصفر، أما إذا احتوئه على المغنيسيوم، فإن اللون الناتج يكون الأزرق المخضر، أما عند احتواء ذرات الغبار على نسبة كبيرة من الحديد، فإن لون الشهاب يكون أصفر، أما ذرات السيلكون فيكون لونها عند الاحتراق احمر، وذرات الكالسيوم تعطي اللون البنفسجي عند احتراقها.

هذه الشهب والتي تتكون أساسا من الغبار والتراب، تحترق ذراتها بالكامل في الغلاف الجوي، أما عندما تكون أحجامها اكبر، وهي في هذه الحالة تكون هائمة في الفضاء ومن مخلفات الانفجار العظيم أو أنها انفصلت من بعض المذنبات على شكل صخور أو تشكلت بسبب تصادم بعض الأجرام السماوية الكبيرة أو فلتت من حزام الكويكبات، فإن بعض أجزائها تصل إلى سطح الأرض ولا تحترق، وفي هذه الحالة يطلق عليها اسم نيزك، والتي قد تخلف أضرارا على سطح الأرض وفوهات متفاوتة الأحجام.

مذنبات وشهب

يحتوي الفضاء الخارجي على أعداد هائلة من الأجرام السماوية الصغيرة السابحة في الفضاء والتي تتراوح أقطارها من 5 إلى 25 كم وتتخذ لنفسها مدارات بيضاوية حول الشمس.

هذه الأجرام السماوية يطلق عليها اسم المذنبات، وتتفاوت مدة دورانها حول الشمس، من بضعة سنوات إلى عدة ألاف من السنين، ولدى اقتراب تلك المذنبات من الشمس، وارتفاع درجة حرارتها، فإن قسما من غلافها الخارجي يتبخر، والذي يحتوي على الماء المتجمد وحبيبات التراب، مما يؤدي إلى نشوء ذيل طويل من تلك المواد خلفها، وتكون سحابة من الذرات والدقائق الصغيرة التي تغطي مساحة شاسعة في الفضاء الخارجي، وإذا صادف مرور الأرض من خلال تلك السحابة، تنجذب تلك الدقائق الصغيرة نحو الأرض وتخترق الغلاف الجوي، وتنصهر بسبب احتكاكها بذرات الهواء، مما يؤدي إلى توليد ضوء ساطع لحظي في السماء يعرف بالشهاب.

هذه الشهب، تقسم إلى مجموعتين رئيسيتين، الشهب المفردة وهي التي نراها في السماء في بعض الليالي وبشكل مبعثر، أما القسم الثاني، فتسمى بزخات الشهب، وهي ناتجة عن مرور الأرض داخل مخلفات أحد المذنبات تم ذكره سابقا.

لقد أطلق القدماء على الشهب المتكونة حاليا اسم البروشاويات بسبب وجود نقطة الإشعاع بين نجوم مجموعة برشاوس، وقد أطلق العرب عليها اسم حامل رأس الغول، وتلك المجموعة النجمية هي عبارة عن تجمع لعدد كبير من النجوم، وقد تكرر سقوط تلك الشهب، شهب البرشاويات، على الأرض منذ القدم، وأصبح معروفا أن تلك الشهب تغزو كوكب الأرض وتنير سمائنا خلال الفترة من 17 يوليو(تموز) إلى 24 أغسطس ( آب ) من كل عام.

* كاتب علمي

الأربعاء، 12 أغسطس، 2009

كتاب الإعلام البترولي في الوطن العربي

عرض لكتاب الإعلام البترولي في الوطن العربي للأستاذ عبد الله بدران

يوما بعد يوم تتضح معالم الدور المهم الذي تؤديه وسائل الإعلام في توجيه المجتمع وإرشاده وتثقيفه ، وتزداد الحاجة إليها في الإسهام في عملية التنمية في جميع مجالاتها ، إضافة إلى الدور المألوف الذي تؤديه في تلبية حاجة الإنسان إلى الاتصال ، وهي حاجة إنسانية نشأت مع نشوء المجتمعات البشرية ، لكي يتصل الفرد بغيره من الأفراد ويتبادل معهم المعلومات والأفكار ويعبر عما في نفسه.

 وبعد أن كثرت مجالات الحياة وتشعبت ميادينها وتطورت حقولها ، صار التخصص في مجال ما أمرا لا غنى عنه ولا حيدة عن الخوض فيه ، سعيا نحو الإبداع في هذا المجال والإلمام بكل ما يرتبط به ، وتطوير آفاقه ، والتركيز على جميع تفاصيله وجزئياته.

 وانطلاقا من ذلك نشأت الحاجة إلى وجود أنواع من الإعلام المتخصص في ميادين تطلبت ذلك الأمر ، وبات أمرا حيويا لها ، وضروريا لفهم مكوناتها وأقسامها وموضوعاتها فهما عميقا شاملا ، كالإعلام الاقتصادي والرياضي والأمني والعسكري والبيئي.

 والإعلام البترولي هو نوع من الإعلام المتخصص يستهدف صناعة تعد من أهم الصناعات الحيوية في العالم ، إذا لم تكن أهمها على الإطلاق ، ويرتبط بميدان ساهم في تطور البشرية ورقيها وتقدمها ، وساعد على النهوض بالأمم والمجتمعات ، وزيادة ترابطها وتلاقيها ، وتعزيز الصلات فيما بينها.
 وعلى الرغم من الدراسات الكثيرة التي تطالب بإحلال الطاقة البديلة بدلا من الوقود الأحفوري (النفط والغاز والفحم الحجري) ، والاستثمارات الكبيرة التي وجهت إلى هذه الطاقة ، والتوقعات باحتمال نضوب النفط والغاز بعد مدة زمنية قصيرة ، والدعوات إلى الحد من استخدام البترول ومنتجاته في ميادين الصناعة والنقل والمواصلات ، لحجج ضعيفة ، وأسانيد واهية ، فلا تزال هذه السلعة الحيوية تؤدي دورا لا غنى عنه في عدد من مجالات الحياة الأساسية ، ولا تزال التوقعات العلمية الموضوعية تشير إلى وجود احتياطيات كبيرة منها.

 ووفق كتاب (آفاق النفط العالمي 2007) الذي أصدرته منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ، فإن الطلب على مصادر الطاقة المختلفة لا يزال متواتر النمو، ومن المتوقع أن يظل النفط محافظا على دوره الريادي في تلبية الاحتياجات العالمية المتزايدة من الطاقة في المستقبل المنظور. وبناء على السيناريو المرجعي، الذي يفترض بلوغ متوسط معدل النمو الاقتصادي العالمي نحو 3.5 في المئة سنويا (مقاسا على أساس القوة الشرائية) ، وبافتراض أن تظل الأسعار الاسمية للنفط تراوح بين 50 و 60 دولارا للبرميل على امتداد فترة التوقعات ، علاوة على افتراض عدم حدوث تغير جوهري لا سيما في سياسات تكنولوجيا الطاقة ، فمن المتوقع أن يرتفع الطلب على النفط من 83 مليون برميل يوميا عام 2005 إلى 118 مليون برميل يوميا بحلول 2030، وهذا يعني زيادة في الإمدادات النفطية العالمية بنحو 34.3 مليون برميل يوميا.

 وتظهر دراسات حديثة قدمت في (مؤتمر الطاقة العالمي العشرون) الذي عقد في إيطاليا في نوفمبر عام 2007 ، وتناولت كميات الاحتياطيات النفطية ، أن كمية موارد النفط الحالية في العالم تراوح بين 6 و 8 تريليونات برميل في مواقعها، وتراوح احتياطيات النفط غير التقليدي بين 7 و 8 تريليونات برميل. وبذلك يراوح إجمالي النوعين بين 13 و 16 تريليون برميل، وحتى الآن لم يستهلك سوى 1.1 تريليون برميل ، معظمها من النفط التقليدي ، أو ما يعادل ما بين 7 و 9 في المئة من كمية النفط الموجودة في مواقعها.

 ولا بد من التوضيح في مقدمة هذا الكتاب أنه على الرغم من سلوك المنهج العلمي لوسائل الإعلام في التعامل مع المواد الخبرية المتعلقة بالنفط والغاز ، من حيث استخدام النظريات والقوالب والأنماط والمميزات العامة للرسائل الإعلامية المتعارفة في علم الإعلام ، فإن هناك سعيا حثيثا لتسييس الإعلام البترولي في معظم دول العالم لاسيما الدول الرئيسية المنتجة والمستهلكة لهذه السلعة الحيوية ، وهو أمر يمكن تلمسه بوضوح.

 وعلى الرغم من الأهمية الكبيرة للإعلام البترولي ، والدور الكبير المنشود منه ، فإنه لم يأخذ حظه من البحث والدراسة في الدول التي تنتج هذه السلعة الحيوية وتصدرها، ولاسيما العربية ، ولم يول الاهتمام المطلوب على صعيد تلك الدول ومؤسساتها المعنية بالبترول ومنتجاته، في حين استفادت الدول الغربية من مميزات هذا الإعلام المتخصص وخصائصه ، وسخرتها لخدمة مصالحها وتحقيق أهدافها وتلبية متطلباتها .

 ولا أدل على ذلك من عدم احتواء المكتبة العربية – على حد علم المؤلف - على أي مرجع متكامل يتطرق إلى جميع النواحي المتعلقة بالإعلام البترولي ، أو مناقشة كليات الإعلام في الجامعات العربية أي رسالة علمية في مرحلتي الماجستير أو الدكتوراه في الإعلام البترولي ، أو عدم تشكيل معظم وزارات الطاقة والنفط في الدول العربية أقساما أو إدارات خاصة بالإعلام البترولي ، أو وجود وسيلة إعلامية مطبوعة تعنى بهذا النوع من الإعلام المتخصص.

 ولقد عانى الكاتب صعوبات جمة في الحصول على مراجع متخصصة بالإعلام البترولي تعينه على تأليف هذا الكتاب ، وتقدم له ما يثري موضوعاته ، وتسهم في تقديم مرجع واف في هذا المجال ، فلم يجد أي كتاب ألف بالعربية خصص بكامله للحديث عن الإعلام البترولي ، كما لم يعثر في المكتبة الأجنبية (باللغة الإنجليزية) على ما يروي ظمأه ، وكان جل ما وجده جهودا مشكورة بذلها عدد من الباحثين والخبراء في مجال الإعلام والاقتصاد والصناعة البترولية ، قدموا محاضرات عدة على مدى نحو 25 عاما ضمن دورات تنظمها منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول (أوابك) بعنوان (أساسيات صناعة النفط والغاز) ، وهي موجهة بصورة خاصة إلى الإعلاميين العرب المتخصصين في مجال الإعلام البترولي ، إضافة إلى المعنيين بهذه الصناعة الحيوية.

 وهذا الكتاب يتطرق إلى جوانب شتى من الإعلام البترولي ، وتبحث فصوله السبعة في موضوعات عدة تتناول تعريفه ، ونشأته ، وأهدافه ، ووظائفه ، ووسائله ، وعناصره ، وسبل تأثيره ، وأسس النهوض به ، إضافة إلى موضوعات تتفرع منه ، وترتبط به ارتباطا وثيقا.

 وآمل أن يكون الكتاب لبنة تضاف إلى الجهود التي سبقته في مجال الإعلام البترولي ، وتعزز الدراسات التي بدأها عدد من الباحثين في دول عربية شتى ، وحافزا إلى بذل مزيد من البحث والدراسة والتنقيب في موضوعات هذا النوع من الإعلام ، لرفد المكتبة العربية وإثرائها ، ونشر الثقافة البترولية ، وتعزيز الوعي البترولي في الدول العربية.

الفهرس
المقدمة
الفصل الأول : الإعلام والإعلام المتخصص
المبحث الأول:الإعلام لغة واصطلاحاً
المبحث الثاني:عناصر العملية الإعلامية ووسائلها:
المبحث الثالث : أنواع الإعلام ووظائفه:
المبحث الرابع :العوامل الأساسية المؤثرة في الإعلام
المبحث الخامس: وسائل الإعلام وحاجات الجمهور
المبحث السادس: الإعلام المتخصص
الفصل الثاني : مفهوم الإعلام البترولي وأهدافه ووظائفه
المبحث الأول: نشأة الإعلام البترولي ومفهومه وأهدافه
المبحث الثاني: وظائف الإعلام البترولي :
المبحث الثالث: القائم بالاتصال في الإعلام البترولي
المبحث الرابع:الرسالة الإعلامية في الإعلام البترولي
 المبحث الخامس : الجمهور المستهدف في الإعلام البترولي
المبحث السادس : أسس النهوض بالإعلام البترولي العربي
الفصل الثالث : وسائل الإعلام البترولي وأساليب الاتصال
المبحث الأول :وسائل الإعلام في القضايا البترولية:
المبحث الثاني : أساليب الاتصال البترولي :
المبحث الثالث:محددات المعالجة الإعلامية للقضايا البترولية
المبحث الرابع:أساليب التشويه الإعلامي في الدول الغربية
الفصل الرابع : مصادر المعلومات في الإعلام البترولي
 المبحث الأول : فئات مصادر المعلومات البترولية
المبحث الثاني:أهمية البيانات ودقتها في الإعلام البترولي
الفصل الخامس :الحملات الإعلامية البترولية
 المبحث الأول: الحملات الإعلامية وعوامل نجاحها
 المبحث الثاني:أنواع الحملات الإعلامية وأهدافها والتخطيط لها
 المبحث الثالث:وسائل الإعلام والاتصال المستخدمة في الحملات الإعلامية
 المبحث الرابع: الفئات المستهدفة ومدة الحملات الإعلامية وتمويلها
 المبحث الخامس:خصوصية الحملات الإعلامية البترولية
المبحث السادس: الحظر النفطي عام 1973 والحملات الإعلامية الغربية.
الفصل السادس : الثقافة البترولية
الفصل السابع : المنظمات البترولية الإقليمية والعالمية
المبحث الأول : منظمة الدول المصدر للبترول (أوبك)
المبحث الثاني: وكالة الطاقة الدولية
المبحث الثالث : منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول (أوابك)
المبحث الرابع:صناعة النفط في دولة الكويت

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | Hostgator Discount Code تعريب : ق,ب,م