السبت، 30 سبتمبر، 2006

معجزة الغدة النخامية

مقال مرسل من المهندس نضال المر

الغدة النخامية هي معجزة من معجزات الخالق سبحانه وتعالى.و تزن تلك الغدة حوالي نصف جرام (حجم الحمصة الصغيرة)  وبرغم صغرها فإنها تفرز العديد من الهرمونات الرئيسية في الدم  والتى  تحمل الأوامر المباشرة إلى كل الغدد الهرمونية الموجودة في الجسم، وبذلك تُجري تبنيها لتلك الغدد الأخرى؛ لتفرز هرموناتها فورًا في الدم.
فعند الغضب والغيط والحقد تُرسل الغدة النخامية الأمر إلى غدة "الأدرينال" التي تستجيب على الفور؛ حيث يُفرز هرمون "الأدرينالين"، الذي يؤدي إفرازه في الدم إلى تغيرات فسيولوجية وكيميائية حيوية مذهلة، إنه يهيئ الجسم لقوى شيطانية رهيبة؛ وذلك استجابة لإشارة التهديد الصادرة من الغضب والغيظ والحقد.
وتقوم أيضا غدة "الأدرينال" بإفراز هرمونات القشرة مثل هرمون "الكورتيزون"؛ لإعداد الجسم بيولوجيا للدفاع عن الإرهاق النفسي بأشكاله المختلفة.
وحينما يتعرض الإنسان إلى تلك الانفعالات السابق ذكرها لفترات مستمرة تزيد إفرازات تلك الهرمونات التي تؤدي إلى تغيير مدمر لكيميائية الجسم: هدم في أنسجة الجسم، إفراز الجليكوز في البول.. وعلى المدى الطويل قد يحدث مرض "السكر"، ويسير الجسم بخطى وئيدة إلى زيادة نسبة "الكولسترول" في الدم؛ وهو ما قد يؤدي إلى حدوث الذبحة الصدرية، وتصلب الشرايين، وأمراض أخرى مدمرة لكيان الإنسان، هذا بجانب الأمراض النفسية العضوية.
وحصيلة كظم الغيظ والعفو عن الناس والخلاص من الحقد هو الطريق للخلاص من قوى التدمير النفسي والعضوي، وهو الطريق المضيء نحو الاستقرار الوجداني والأمن النفسي والسعادة الروحية.

موقع الغدة النخامية

تقع الغدة النخامية في الجزء السفلي الأمامي للدماغ ومتصلة من الأعلى بمنطقة في المخ تسمى بمركز تحت سرير المخ(الهيبوثلاموس) Hypothalamus وهذا الموقع يعتبرموقعاجيدا وحصنا حصينا(بين سقف الفم وقاع المخ) لحمايةالغدة ووقايتها.
وهي غدة مهمة تفرز العديد من الهرمونات الحيوية والضرورية لجسم الإنسان، وتعتبر (المايسترو) بالنسبة لعدد كبير من الغدد الصماء الأخرى، حيث تعد هرموناتها هي المؤثر والمنظم الأساسي لعمل تلك الغدد وإفرازاتها .

التركيب المجهري لأجزاء الغدة النخامية

وهي تتكون من فصين اثنين يختلفان عن بعضهما البعض من حيث التركيب والوظيفة
الفص الأمامي Adenohypophysis ويتكون من خلايا طلائية.
الفص الخلفي neurohypophysis ويتكون من خلال شبه عصبية.
يمكن تصنيف الهرمونات التي يفرزها الفص الأمامي من الغدة النخامية إلى مجموعتين :
 -هرمونات تؤثر بصورة مباشرة على أنسجة الجسم .
-وهرمونات تؤثر على غدد صماء أخرى وتدفعها إلى إفراز هرموناتها. 
وأشهر هرمونات الغدة النخامية:
 (الهرمون الحاث للنمو) growth hormonوهو الهرمون المسئول عن النمو الطبيعي لأنسجة الجسم وأعضائه. ويتركز عمله الأساسي على حفز الخلايا لتخليق البروتين المكون الأساسي لأنسجة الكائن الحي.

النخامية الأمامية 

 يتألف هذا الجزء من فص أمامي طرفي وفص متوسط .
 ينتج الفص الأمامي بالرغم من أبعاده الدقيقة (6) هرمونات بروتينيه على الأقل.
ينظم الهرمون المنشط للدرقية (TSH) إنتاج الهرمونات الدرقية من الغدة الدرقية.
 ويقوم الهرمون المنشط للقشرة الكظرية (ACTH) بتحفيز قشره الغدة الكظرية.
 يسمى اثنان من الهرمونات المنشطة بمنشطى المنسلين لأنهما يؤثران على المنسلين وهما يشكلان : الهرمون المحفز للحويصلات (FSH) والهرمون المرتبط بالجسم الأصفر(LH) وهو الهرمون المحفز للخلايا البينية .
والهرمون المنشط الخامس هو المدر للحليب (قبل الحليب ) والذي يحفز إنتاج الحليب في الغدد اللبنية للأنثى , وله تأثيرات أخرى متعددة أيضا في الفقاريات الدنيئة .
أما الهرمون السادس فهو هرمون النمو (GH) المسئول عن التكوينات البنائية في الجسم كاستطالة العظام وترسب البروتين في العضلات وتكوين الجسم.
في الفقاريات الدنيا ينتج الفص المتوسط للنخامية هرمونا محفزا لحاملات الصبغ الأسود (MSH) والذي يتحكم في انتشار الصبغ الأسود بداخل الخلايا التي تحمل الصبغ فتمكنهم من مضاهاه الوسط المحيط بالحيوان بدرجة أكبر.
 أما في الطيور والثدييات فتقوم خلايا في الفص الأمامي للنخامية وليس الفص المتوسط الذي تفتقر إليه الطيور وبعض الثدييات كلية  بإنتاج هذا الهرمون .
 ويبدو إن للهرمون(MSH) دورا بسيطا فقط فيما يختص بظاهرة التصبغ في حاله الحيوانات الداخلية الحرارة حتى بالرغم من انه يسبب قتامه في حاله البشر عند حقنهم به في تيار الدم .
وتتم السيطرة على هذه الغدة من قبل المنطقة( تحت سرير المخ)وهي جزء من الدماغ يربط أجهزة السيطرة العصبية والغدد الصماء. 
وتعتبر وظيفةالغدة النخامية فى الدرجة الأولى وظيفة تنظيمية، هرمونات النمو من عملقة وقزامه وهرمونات منشطة للغدد التناسلية وهرمون الاكسيتوسين المسمى هرمون الميلاد السريع والفازوبرسين المانع لإدرار البول .

النخامية الخلفية

لا يعتبر الفص الخلفي غدةداخلية الإفراز حقيقية؛ وإنما هو مركز اختزان وتحرير للهرمونات التي تم تصنيعها كليه في تحت سرير المخ ، حيث يقوم تحت سرير المخ(الهيبوثلاموس) بإصدار اثنين من الهرمونات التابعة للفص الخلفي للنخامية. 
يتشابه الهرمونان للفص الخلفي في الثدييات لأقصى درجه كيميائيا وهما
  اوكسيتين (المعجل بالولادة)
فازوبرسين أو الضاغط للاوعيه الدموية .
 فكلاهما ببتيدات عديدة بثمانية أحماض أمينيةويسميان"ثمانيات الببتيدات، وهما من أسرع الهرمونات تأثيرا بالجسم حيث أنهما قادران على إحداث استجابة في خلال ثواني من تحررهما من الفص الخلفي .

*
يقوم الهرمون اوكسيتوسين بوظيفتان هامتان متخصصتان في التكاثر في حالة الإناث البالغة للثدييات
-فهو يحفز تقلص العضلات الملساء للرحم أثناء الولادة.. يستخدم هذا الهرمون ISF لإتمام خروج المولود أثناء الولادة المتعسرة ولمنع النزيف بعد الولادة.
-والتأثير الثاني للهرمون هو قذف الحليب بواسطة الغدد اللبنية استجابة لعمليه الرضاعة . وبالرغم من وجود الهرمون في الذكر إلا انه ذو وظيفة غير معروفة .
*
يقوم الهرمون الثاني للفص الخلفي .. الضاغط للأوعيه الدموية (فازوبرسين ) بالتأثير على الكلية لحصر تدفق البول ولهذا بالهرمون المانع لإدرار البول (ADH)
ولهذا الهرمون تأثير ثاني أقل شأناً إذ يعمل على زيادة ضغط الدم من خلال عمله كقابض عام للعضلات الملساء للشرايين.
ارأيت معي أخي المسلم قمة الإبداع والإعجاز لغدة تزن أقل من جرام واحد....
أين أدعياء العلم والتكنولوجيا ليقفوا على هذه المعجزات الربانية التي يقف المخ البشرى أمامها مذهولا مأخوذا... لا نملك بعد ما رأينا إلا أن نحنى الجباه لخالق الموت والحياة
الله الواحد الأحد الخالق البارئ المصور...البديع المبدع
هذا خلق الله فأروني ماذا خلق الذين من دونه.


الجمعة، 29 سبتمبر، 2006

مستحضرات تفتيح البشرة ليست آمنة



ليس لدى ليزا نج موظفة العلاقات العامة التي تعيش في هونج كونج أي وقت أو ميل لاكتساب مظهر سمرة الشمس الانيق.
وبدلا من هذا فانها تنفق مئات الدولارات شهريا على أقنعة تجميل الوجه والكريمات لتفتيح لون بشرتها.
وقالت نج (38 عاما) "أحب أن أكون بيضاء بلون اللؤلؤ لان هذا أجمل".
وليست نج وحدها.
فالنساء في أنحاء اسيا يدفعن مبالغ باهظة في مستحضرات التجميل التي تعد بتفتيح بشراتهن واعطائهن مظهرا جميلا رقيقا كان يعتبر لقرون علامة على جمال النساء في الصين وفي معظم أنحاء المنطقة.
لكن الطلب على مستحضرات تفتيح البشرة التي قد تصل تكلفة العبوة منها بحجم 50 ملليمترا الى 385 دولارا له ثمن يتجاوز التكلفة المالية.
وقال كريستوفر لام استاذ الباثولوجيا الكيميائية بالجامعة الصينية "في هونج كونج لا توجد قواعد صارمة على المعلومات التي تكتب على المنتج فيمكن أن تشتري كريما يقول انه خال من الزئبق وحين تفحصه تجده مليئا بالزئبق".
لام الذي يعمل ايضا بمستشفى (برينس اوف ويلز) قال انه تم رصد حالات معزولة للتسمم بالزئبق في نساء استخدمن هذه الكريمات.
وأضاف "ربما تكون هناك حالات تذهب الى أطباء آخرين ولا يقتصر هذا علينا".
ويمنع الزئبق افراز انزيم لازم لتكوين مادة القتامين (الميلانين) وهي الصبغة الداكنة في بشرتنا. والتعرض المستمر المكثف للزئبق خطير فهو يهاجم الجهاز العصبي المركزي وقد يؤدي الى أضرار في المخ والكلى.
وبرزت التساؤلات بشأن مدى أمان استخدام مستحضرات التجميل في الاسبوع الماضي حين قالت سلطات صينية انها عثرت على معدنين سامين هما الكروميوم والنيوديميوم في تسعة من منتجات (اس.ك2) وهي علامة تجارية مملوكة لشركة بروكتر اند جامبل. وثلاثة من هذه المنتجات تزعم تفتيح البشرة.
ويحظر استخدام هذين المعدنين في مستحضرات التجميل في الصين. والكروميوم مسبب للسرطان ويمكن أن يؤدي للاصابة بالاكزيما اما النيوديميوم الذي يستخدم في صناعة المغنطيس فيمكن أن يسبب تهيجا في العين والبشرة.
وقالت (اس.ك2) انها لا تضيف الكروميوم أو النيوديميوم أو أي معادن ثقيلة أخرى الى منتجاتها وانها تشعر بقلق بالغ بسبب هذه الاكتشافات الصينية.
لكنها أضافت أن المعادن الثقيلة موجودة في البيئة فهي توجد في الماء والهواء. كما قالت الشركة انها ستحقق في ما اذا كانت "مستويات منخفضة لهذه المعادن الثقيلة ربما تكون دخلت اثناء عملية الانتاج التي تقوم بها (اس.ك2)".
غير أن بروكتر اند جامبل سحبت منتجاتها من الاسواق في الصين الجمعة الماضي في انتظار نتيجة تحقيق تجريه هيئة صينية معنية بالصحة والسلامة للتحقق مما اذا كانت منتجاتها ربما تحتوي على معادن ضارة.
وفي الوقت الذي تخضع فيه العقاقير لقواعد منظمة ويجب أن تمر بتجارب تثبت فعاليتها وأمانها قبل بيعها فان القواعد المفروضة على مستحضرات التجميل قليلة للغاية حتى في المناطق الاكثر تقدما في اسيا.
وقال الين تشان استاذ مساعد الباثولوجيا الكيميائية بالجامعة الصينية "ليست هناك قواعد منظمة تطالب المصنعين باثبات فاعلية مستحضراتهم وبهذا يمكن أن يدعوا أي شيء يريدونه".
وفي دراسة أجريت على 38 نوعا من كريمات تفتيح البشرة عام 2000 اكتشف لام وزملاؤه أن ثمانية منها احتوت على نسبة مفرطة من الزئبق. وتجاوز أحدها الحدود المستخدمة في الولايات المتحدة بمقدار 65 الف ضعف. وكانت خمسة منها مصنوعة في الصين وثلاثة في تايوان.
وقال مايكل تشان المتخصص في علم الامراض بمستشفى (برينس اوف ويلز) "حين أجرينا فحصا بالاشعة السينية للكريم المخالف لم يسمح بمرور الاشعة عبره. كان غير منفذ للاشعة".
ودعا الخبراء المستهلكين الى أن يكونوا اكثر تشككا بشأن وعود شركات مستحضرات التجميل بتفتيح بشراتهم.
وقال لام "لا نعلم عن أن أي مكون (يستخدم في مستحضرات التجميل) فعال أو أثبت تأثيره الذي يدوم طويلا لتفتيح البشرة. لا تستطيع مستحضرات التجميل فعل شيء يذكر لتحسين (تبييض) البشرة".
وناشدوا المستهلكين استخدام منتجات ذات علامات تجارية تنتج في دول تفرض قواعد صارمة على المعلومات التي تكتب على المنتجات وتتمتع بممارسات تصنيع جيدة والشراء من متاجر موثوقة.
وأضاف أن على الحكومات أن تؤدي دورها.
وقال لام "يجب أن نفرض قيودا على الاستيراد. يجب الا يسمح بالاستيراد بدون معلومات جيدة موثقة مكتوبة على المنتجات".
ومع وضع منتجات العناية بالبشرة المصنعة تحت المجهر الان بحثا عن اثار معادن خطيرة ربما تجد النساء أنفسهن عائدات الى علاج قديم للغاية لتفتيح البشرة مؤقتا وهو الزبادي (الروب).

الخميس، 28 سبتمبر، 2006

اول عملية جراحية في انعدام الجاذبية

ميدل ايست اونلاين
برودو (فرنسا) - من بياتريس لو بوييك


للمرة الاولى في العالم يجري فريق من الاطباء الفرنسيين الاربعاء عملية جراحية في اجواء انعدام الجاذبية وهو انجاز يفتح افاقا كثيرة لرحلات الفضاء وللتقنيات المستخدمة على الارض.

فخلال رحلة تستمر ثلاث ساعات في طائرة قادرة على توفير اجواء انعدام الجاذبية سيجري البروفسور دومينيك مارتان رئيس قسم الجراحة التجميلية في مستشفى بوردو الجامعي (جنوب شرق) الاربعاء عملية جراحية لمريض متطوع لاستئصال ورم شحمي من الذراع.

وسيتألف الفريق من ثلاثة جراحين وطبيبي تخدير ويحيط بهم مظليون عسكريون على ما اوضح مارتان. وسيكون اعضاء الفريق مربوطين بسكة مثبتة في ارض الطائرة وهي من نوع "ايرباص".

اما معدات الجراحة وهي اصغر حجما من تلك المتوافرة في قسم العمليات في المستشفيات عادة فستوضع على اجهزة ممغنطة كبيرة قرب المريض الذي سيكون مكبلا. ووحدة العمليات الجراحية ومعدات التخدير والانعاش من انتاج شركة اسانسود المتخصصة في المصاعد الكهربائية.

ويؤكد الجراح "منذ شباط/فبراير قمنا بتمارين على هذه العلمية على الارض وفي الطائرة. معنويا كل شيء جاهز".

وولدت فكرة هذا المشروع الفريد في تشرين الاول/اكتوبر 2003 عندما اجرى البروفسور مارتان وزميله طبيب التخدير لوران دو كونينك جراحة دقيقة في اجواء انعدام جاذبية على شريان ذنب جرذ حجمه 0.5 ميلمتر وهي عملية تتطلب دقة بالغة.

وفتحت هذه العملية الباب امام عملية جراحية على البشر. لكن دوكونينك يقلل من المجالات المتاحة ويقول "اجراء عملية زرع كلية او قلب امر غير ممكن. العمليات محددة بالرضوض والجروح".

ويؤكد "حتى اليوم صعد اكثر من 400 شخص الى الفضاء. واحتمال اصابتهم بجروح او رضوض خلال المهمة سيزيد اكثر فاكثر واعادة جريح الى الارض يشكل خطرا على الشخص المعني ويكلف كثيرا".

لكن الجراحين لا يمكنهم ان يكونوا في كل رحلات الفضاء. ويشدد دو كونينك في هذا الاطار على "اهمية الجراحة عن بعد".

وستسمح عملية الاربعاء بوضع نهج للجراحة عن بعد مع قاعدة عملانية على الارض وروبوت موضوع في الطائرة ينفذ الاوامر التي تنقل اليه عبر الاقمار الاصطناعية. وهذا المشروع الذي يفترض ان ينجز في 2007 حصل للتو على موافقة وكالة الفضاء الاوروبية.

ويأمل البروفسور مارتان المشاركة ايضا في ابحاث وكالة الفضاء الاوروبية حول المحطة التي ستقام في القمر في المستقبل والتي قد تصبح حقيقة بعد عشر سنوات او 15 سنة.

ويقول غي لالاند مدير برنامج "اريان 5" في المركز الوطني لدراسات الفضاء ان "الرحلات الطويلة الامد الى المريخ غير مبرمجة قريبا لكن الاختبار سيسمح بتطوير طرق عمل ومعدات مصغرة يمكن استخدامها في ظروف قاسية على الارض مثل الرحلات الى القطب الشمالي".

ويضيف الفريق الطبي ان وحدات جراحية قابلة للتفكيك مبنية على طراز الوحدة التي ستستخدم في الطائرة الاربعاء المقبل يمكن ان تستخدم كذلك في كهوف او اماكن يصعب الوصول اليها بعد وقوع زلازل عل سبيل المثال.

ويقول الأطباء ان الكثير من المنظمات غير الحكومية أصبحت مهتمة بهذا الامر.


طول الإصبع قد يحدد مستقبل المرأة ..رياضيا

قام فريق من الباحثين البريطانيين من "جامعة كينغ" في لندن بإجراء دراسة أظهرت أن طول إصبع البنصر عند المرأة قد يكشف عن إمكاناتها الكامنة لتي قد تتيح لها تحقيق إنجازات رياضية في حياتها في المستقبل.
ووجد الباحثون أنه إذا كان طول إصبع البنصر عند المرأة أطول من إصبع السبّابة فإنها على الأرجح ستحقق مستويات أعلى على المستوى الرياضي.
يذكر أنه سبق وبينت دراسات سابقة أن هناك علاقة بين نسبة طولي هذين الإصبعين وقدرات عند الرجال مثل القدرة المعرفية وعدد الحيوانات المنوية( أو النطاف).
وتنشر نتائج البحث على موقع "مجلة الطب الرياضي البريطانية".
وأجرت الدراسة وحدة أبحاث التوائم في الجامعة حيث أخذت صور بالأشعة السينية( أشعة إكس) لأصابع 607 نساء توائم تتراوح أعمارهن بين 25-79 من بريطانيا.
وفي كل حالة قام فريق الباحثين بقياس طول كل من الإصبع الثاني والرابع في كل يد.
كما قامت المتطوعات بتصنيف أعلى إنجازاتهن في قائمة تضم اثنتي عشرة رياضة في قائمة استبيانية.
ووجد الباحثون أن النساء اللاتي لهن أصبع رابع أطول من الثاني كن أكثر ميلا بشكل ملحوظ لتحقيق أعلى مستويات الإنجاز في الرياضة.
القدرة على الركض
وحسب نتيجة البحث فإن هؤلاء النساء هن أكثر ميلا للتفوق في مجال الركض وفي رياضات مثل كرة القدم والتنس، وهما رياضتان تتطلبان قدرات على الركض.
وقال مشرف البحث البروفيسور تيم سبيكتور:" الأسباب وراء هذه الاكتشافات غير واضحة."
وأضاف:"أشارت الدراسات السابقة إلى أن التغير في طول الإصبع عائد إلى التغيرات في مستويات هرمون "التستوستيرون" في الرحم، لكننا وجدنا أيضا أن طول الإصبع كان موروثا بنسبة 70% مع تأثير أقل لبيئة الرحم على ذلك.
وأردف يقول:" هذا يشير إلى أن المورثات(الجينات) هي العامل الأساسي، وأن طول الإصبع هو مؤشر على مورثاتكم."
يذكر أن نسبة الطول بين الإصبع الرابع والثاني تصبح ثابته قبل الولادة وتبقى كذلك خلال الحياة.
وبناء على هذه النتائج ينصح الباحثون بفحص طول أصابع اليد للتعرف على الأفراد المحتمل أن يحققوا تفوقا رياضيا في المستقبل أي في مرحلة مبكرة تسبق مرحلة المنافسات.
ولم يتعرف العلماء بعد على المورثات التي تتحكم بطول الإصبع.
ويرجح الخبراء أن تكون عدة مورثات مسؤولة عن تحديد ذلك.
ويعلق مدير أكاديمية لوكوزيد لعلوم الرياضة "جون بريوير" على النتائج بالقول:" لطالما قيل إنه كي تنجح في رياضة ذات مستوى عال فإن عليك أن تختار والديك بعناية لأن الخصائص الوراثية لها دور كبير بالفعل."
وقال إن التعرف على مؤشر فيزيولوجي(جسماني) ليظهر ما أذا كان أحدهم يتمتع بمتطلب قبلي لتحقيق إنجاز عالي المستوى في رياضة ما يعتبر الكنز الذي يبحث عنه أي برنامج للتعرف على المواهب الرياضية المحتملة.
غير أن بريوير قال إنه من غير المستبعد أن يشير مؤشر جسماني واحد إلى قدرة شخص ما في مجال كامل من الرياضات باعتبار أن الخصائص اللازمة لتحقيق النجاح تختلف بقدر كبير.

عن الي بي سي


الأربعاء، 27 سبتمبر، 2006

اليابان تطلق مسبارا لاستكشاف سعير الشمس

سولار بي
يعقد العلماء آمالا كبيرة على مهمة المسبار الفضائي الذي أطلقته اليابان نحو الشمس لاستكشاف الانفجارات الهائلة التي تحدث على سطحها.

وتطلق تلك الانفجارات الشمسية كميات هائلة من الطاقة تعادل الطاقة الناجمة عن انفجار ملايين القنابل الهيدروجينية خلال بضع دقائق.

وسيسعى العلماء من خلال المسبار معرفة المزيد عن حقول الطاقة المغناطيسية التي يعتقد أنها مصدر طاقة الانفجارات الشمسية.

كما سيحاولون التعرف على السبب الذي يؤدي إلى انطلاق تلك الانفجارات.

أما الهدف النهائي للعلماء من مهمة المسبار الشمسي فهو اكتساب معارف جديدة تمكنهم من التنبؤ بطريقة أكثر دقة بنشاط الشمس.

ويمكن للانفجارات الشمسية أن ترسل أشعة وجزيئات عالية السرعة باتجاه الأرض وهو ما يعيق الإرسال الإذاعي ويتلف أجهزة الأقمار الاصطناعية ويضر بصحة رواد الفضاء.


أهمية المهمة

استعارات شمسية
يسعى العلماء لمعرفة طقس الشمس المؤثر جدا على كوكبنا

فتلف قمر اصطناعي نتيجة انفجار شمسي قد لا يعني فحسب خسائر مادية في تكلفته أو خسائر اقتصادية لشركات مختلفة، بل قد يؤدي أيضا إلى فقدان أشخاص أرواحهم.

ويمكن لتلك الجزيئات أن تقطع المسافة بين الشمس والأرض والتي تعادل نحو 149 مليون كلمترا في غضون عشر ثوان فقط.

وقد انطلق المسبار من أوشينورا جنوبي اليابان وأطلق عليه أسم سولار بي.

وسيستغرق وصول المسبار إلى مداره القطبي المحدد له قرب الشمس ما بين أسبوعين وثلاثة، ومن هناك سيتسنى له مراقبة الشمس دون ليل لمدن ثمانية أشهر في العام.

وحالما يبدأ المسبار الياباني العمل فإن اسمه سيتغير كما هو الحال بالنسبة للمهمات الفضائية اليابانية.

ومن المقرر أن ينطلق المزيد من هذا النوع من المسابر اليابانية في أوقات لاحقة.

وفي سياق متصل تخطط وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" لإطلاق مركبتين توأما باسم "ستيريو" ستكون مهمتهما أخذ صور ثلاثية الأبعاد للشمس.

عن البي بي سي

هل ستكون الطحالب غذاءنا في المستقبل

تحتوي الطحالب على نسبة مرتفعة من البروتينات 


المهندس.أمجد قاسم/الأردن
متخصص في تكنولوجيا الصناعات الكيميائية

يعتبر تأمين الغذاء الكافي والمناسب للإنسان في المستقبل القريب، أحد أهم التحديات التي تواجه البشرية، ففي عام 2050 يتوقع العلماء أن يتجاوز تعداد البشر 9 مليارات نسمة، وهذا يعني تضاعف الطلب العالمي على مصادر المواد الغذائية التقليدية.
من هنا كان تفكير الباحثين منصبا لاستغلال موارد غير تقليدية لإنتاج الغذاء المناسب للإنسان والذي يلبي الطلب المتزايد على الأغذية، فاستحدثت وطورت تقنيات جديدة للإنتاج الغذائي، ومنها تقنية زراعة الطحالب الصالحة للاستهلاك الآدمي.

فوائد متعددة

تحتوي الطحالب على 45-60% من وزنها بروتينا، وهي تستخدم في الكثير من أماكن العالم كغذاء للحيوانات والطيور والأسماك، وقد أثبتت الدراسات والأبحاث الطبية، احتواء بعض أنواع الطحالب على مضادات للفطريات والبكتيريا، إذ تم استخراج بعض العقاقير والأدوية الهامة منها، كبعض علاجات مرض السرطان والإيدز وغيرها الكثير، وتجدر هنا الإشارة إلى الأبحاث التي أجراها فريق من العلماء في معهد البحوث التابع لكلية الطب في جامعة كاليفورنيا، حيث أثبتت دراستهم، أن بعض أنواع الطحالب مثل ( سبيرولينا) لها تأثيرات إيجابية على الجهاز المناعي للجسم وتحفز جسم الإنسان على التغلب على بعض الأمراض الخطيرة، ومن جانب آخر حذرت الدراسة من احتواء الكثير من الطحالب على مواد سامة وضارة، مثل مادة ( مايكروكستين).
ويتم زراعة الطحالب في بعض المزارع السمكية حيث تعمل كمصاف حيوية لامتصاص النيتروجين، وهناك بعض أنواع الطحالب التي تستخدم في معالجة مياه الصرف الصحي وإدمصاص المعادن الثقيلة منها ثم يجري معالجتها ببعض أنواع الحوامض للتخلص من هذه السموم الخطيرة.
كما تعمل بعض أنواع الطحالب على تجديد الأوكسجين في مياه الأنهار والبحيرات والسدود والبحار، ومن جانب آخر فإن بعض أنواع الطحالب، والزيادة غير المنضبطة في نموها،  يؤديان إلى حدوث مشاكل بيئية معقدة للغاية، حيث قد يتعكر لون الماء، وتنبعث منها روائح كريهة ومواد سامة وقاتلة، كذلك قد تمنع كثافتها وصول الأوكسجين إلى الأسماك والكائنات الحية الأخرى الموجودة في الماء، مما يؤدي إلى قتلها وتعفنها في الماء.

ماهي الطحالب


تنتمي الطحالب إلى المملكة النباتية، ويتعذر تميز أجزاؤها إلى جذور وأوراق وسيقان، وتنمو بشكل طبيعي في البيئة المائية، وتكون مستعمرات ضخمة يصل طولها إلى 50 مترا، وتتنوع أشكالها وألوانها وأحجامها.
تم تقسيم الطحالب إلى ثلاثة فصائل رئيسة تبعا للونها وهي الخضراء والحمراء والبنية اللون، وينطوي تحت هذا التقسيم العام، أنواع أخرى، أما التقسيم العلمي للطحالب، فيشمل ثمانية فصائل وهي
الطحالب الخضراء المزرقة.
الطحالب الكارية.
الطحالب السوطية.
الطحالب البيرية.
الدياتومات ( الطحالب الذهبية).
الطحالب الخضراء.
الطحالب البنية.
الطحالب الحمراء.

زراعة الطحالب


تعود فكرة زراعة الطحالب واستغلالها كمصدر هام للمواد الغذائية، إلى مئات السنين، حيث تم زراعتها أولا في الصين واليابان على ضفاف الأنهار والبحيرات الداخلية والبحار، ويبلغ إنتاج الصين من الطحالب حوالي 70% من الإنتاج العالمي.
ويتم زراعة الطحالب عن طريق ربطها على الأفرع المرجانية الميتة أو الصخور، أو قد تعلق على عوامات موضوعة داخل الماء، كما قد تثبت على شباك داخل الأنهار والبحيرات، ويتم تسميدها باليوريا، حيث يوضع هذا السماد في أوعية مثقبة، وتدفن بالقرب من الطحالب المزروعة.
كما تم استخدام خزانات المياه في المناطق الصحراوية والتي تعتمد على مياه الأمطار المتجمعة فيها لإنتاج واستغلال بعض أنواع الطحالب الغير ضارة بصحة الإنسان، كمواد أولية للصناعات الغذائية البشرية.
إن استغلال هذا المصدر الغني بالبروتينيات للإنتاج الغذاء المناسب للإنسان، يعتبر أمرا هاما وحيويا، ومزيدا من الأبحاث والدراسات، ستوفر للإنسانية مصدر متجدد يلبي بعض حاجة البشرية الملحة للغذاء والدواء أيضا.

الثلاثاء، 26 سبتمبر، 2006

معلومات تهم كل بيت !


للتخلص من النمل : ضع قشر الخيار في المكان الذي يخرج منه النمل
للحصول على مكعبات نقية من الثلج : إغلي الماء أولاً ..
لجعل المرايا تلمع : إمسحها بالسبيرتو .
لنزع العلكة عن الملابس : ضع الثياب في مجمد الثلاجة لمدة ساعة
لتبييض الملابس : ضعها في ماء مغلي مضافاً إليها شريحة ليمون لمدة عشر دقائق ، ثم اغسلها
لإعطاء الشعر لمعاناً : أضف ملعقة صغيرة من الخل للشعر ثم اغسله جيداً .
لجعل الليمون يعطي أكبر كمية من العصير : ضعه في ماء ساخن لمدة ساعة قبل عصره ..
لإزالة رائحة الملفوف أثناء الطبخ : ضع قطعة خبز فوق الملفوف في الوعاء
لإزالة رائحة السمك من اليدين : غسل اليدين بقليل من خل التفاح
لمنع الدمع عند تقشير البصل : امضغ علكة ..
للتأكد من صلاحية المشروم : رش قليلاً من الملح على الفطر ، فإذا تحول لونه للون الأسود ، فإنه جيد ، وإن تحول لونه للأصفر فإنه سام .
لسلق البطاطا بسرعة : قشر حبة البطاطا من جهة واحدة فقط قبل السلق
لسلق البيض بسرعة : أضف قليلاً من الملح إلى الماء ..
لإذابة الدجاجة المجمدة : ضعها في ماء بارد مضافاً إليه ملعقتين كبيرتين من الملح
لمعرفة السمك الطازج : ضعه في ماء بارد ، فإذا طفا على السطح فإنه طازج .
لمعرفة البيض الطازج : ضع البيضة في الماء ، فإن رسبت بشكل أفقي فإنها طازجة ، وإن رسبت بشكل مائل ، فإن عمرها 3-4 أيام ، وإن رسبت بشكل عمودي ، فإن عمرها 10 أيام ، وإن طفت فإنها فاسدة .
لإزالة الحبر عن الملابس : ضع كمية من معجون الأسنان على بقعة الحبر، واتركه حتى يجف تماماً ، ثم إغسل كالمعتاد
لتقشير البطاطا الحلوة بسرعة : ضعها في الماء البارد فوراً بعد نضجها .
لمنع فوران الحليب : إغسل الوعاء بالماء البارد (من الثلاجة) قبل غلي الحليب ..
لإزالة الحشائش من جوانب الطريق : رش الملح عليها .
للتخلص من الفئران : رش الفلفل الأسود في الأماكن المحتمل وجود الفئران فيها ، عندها تجد الفئران تخرج هاربة بسرعة ! .
لإبعاد البعوض خاصة في الليل : ضع بضع أوراق نعنع طازج قريباً من  الوسادة وفي أنحاء الغرفة !


السواك بين السنة والطب

مقال مرسل من المهندس نضال المر

قال تعالى : (سَنُرِيْهِمْ آيَاْتِنَاْ فِيْ الآفَاْقِ وَفِيْ أَنفُسِهِمْ حَتَّىْ يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ اَلْحَقُّ ) (1) 
 مقدمـــــــــــه  ,,, 
                             
    الحمد لله الذي علم بالقلم . علم الإنسان ما لم يعلم ، وأصلي وأسلم على سيد المتعلمين وخاتم النبيين الذي علم البشرية  وهو أمي فأخرجهم من ظلمات الجهل إلى نور العلم فكان بذلك رحمة للمؤمنين .
بعثه الله وأرسل معه الكتاب بالحق ليحكم بين الناس وجعله وحي يوحي بسنته المطهرة العطرة التي لا إفراط فيها ولا تفريط , وأمرنا – بنص القرآن – أن نؤمن به إيمانا يقينيا ونذعن برسالته --وبجميع ما جاء به من عند الله ؛ فقال تعالى مزكياً لسنته ( )وَمَاْ يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىْ إِنْ هُوَ ِإلَّا وَحْيُُ يُوْحَىْ (2)  و قال ) ألا إني أوتيت الكتاب ومثله معه (3)
فكما أن القرآن معجز بآياته ومعانيه وأحكامه فكذلك السنة النبوية معجزة بمعانيها الشاملة يضل تاركها ضلالا بعيدا.
فإذا أبينا أتباعه وأعرضنا عن طريقته ومنهاجه فبعدا لنا وسحقا حيث نكون قد  أقحمنا أنفسنا فيما يهلكنا ويردينا, بهذا نطق القرآن فبان أتم بيان قال تعالى:) فَآمِنُوْا بِالَّلهِ وَرَسُوْلِهِ وَالْنُّوْرِ الذي أَنزَلْنَاْ وَالَّلهُ بِمَاْ تَعْمَلُوْنَ بَصِيْرُُ (4) , وقال صلى الله عليه وسلم تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدى أبدا كتاب الله وسنتي (5)
وفيما يلي سوف أسرد في سطور كيف أن السنة النبوية – باعتبارها تشريعا سماويا – خالدة وباقية إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها, وأن ما خالف السنة واقع حتما في دائرة الخطأ.
حتى العلم الحديث لم يصل إلى ما أخبرت به السنة النبوية إلا منذ عهد قريب وهناك أخبار لم يتوصل إليها, فالنبي صلى الله عليه وسلم لم يكن ليفعل من شيء اعتباطا وإنما كانت كل حياته تشريع للأمة بعد ذلك ليترك لنا تراثا حافلا نعتز به وتاريخا عطرا يشهد للأمة بمجدها وعزتها، ذلك بخلاف القرآن الكريم دستور الأمة وحبل الله المتين الذي لا تنتهي أخباره وعجائبه, لكننا في هذا البحث بصدد الحديث عن السنة.
السواك بين السنة والطب
فيما يلي سوف أتناول جانبا من جوانب الإعجاز العلمي في السنة النبوية ألا وهو جانب " السواك "
قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-) السواك مطهرة للفم مرضاة للرب (6) ،وإذا نظرنا لمادة كلمة  ( ط . هـ . ر ) نجد أنها تعني التطهير وعند علماء اللغة تعني النظافة والنزاهة من الأقذار حسية كانت أو معنوية(7), وقد جاءت في القرآن تحوي المعنيين .
 فقال تعالى إشارة إلى وجوب التطهر من الأقذار الحسيه : )وَثِيَاْبَكَ فَطَهِّر(8)
وقال مادحا المؤمنين : )فِيْهِ رِجَاْلٌ يُحِبُّوْنَ أَن يَتَطَهَّرُوْا وَالَّلهُ يُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِيْن (9)
فتطهير الشيئ في اللغة معناه إزالة ما خبث منه جليلا كان أو دقيقا وإذا بحثنا في اللغة فلن نجد مصطلح يعبر عن إزالة أدق الأشياء أبلغ من هذا المصطلح(10).
قال النووي : السواك لغة يطلق على الفعل وهو الإستياك وعلى الآلة التي يُستاك بها والتي يقال لها "المسواك "(11)
ومما قد يخفى علينا أنه قد ورد في السواك أكثر من مائة حديث .
قال الصنعاني- صاحب سبل السلام – " فوا عجبا لسنة تأتي فيها الأحاديث الكثيرة ثم يهملها كثير من الناس بل كثير من الفقهاء ، هذه خيبة عظيمة "(12) 
** فقه السواك :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك مع كل وضوء(13) 
مما سبق يتبين لنا مدى حرص النبي - صلى الله عليه وسلم – على صحة أمته وعلى كل صغيرة وكبيرة فيما يتعلق بذلك . فالسواك مندوب عند الوضوء وعند الصلاة على الراجح من أقوال العلماء (14)
ولا يخفى علينا أن الإمام الشافعي – رضي الله عنه – قد أوجبه في القديم عندما كان في العراق لكثرة شجر الأراك وعندما جاء إلى مصر ولاحظ قلة شجر الأراك حكم باستحبابه فقط.
** ما هو الأراك ؟
الأراك شجرة تتبع الفصيلة السلفادورية "  Salvadoraceae" في تقسيم النبات واسمها العلمي "سلفادورا برسيكا " salvadora Persica"وهي شجرة تكثر في الأودية الصحراوية وتقل في الجبال أما  الأجواء الحارة والاستوائية فهي مناخ نموها الأمثل ولذا يوجد في عدة بلدان في القارة الآسيوية مثل المملكة العربية السعودية لا سيما في عسير وأبها وجيزان وكذا في بعض نواحي اليمن والهند وإيران أما في القارة الأفريقية فغربها مناخ مناسب لها وفي بعض نواحي مصر كالوجه القبلي وشبه جزيرة سيناء وتوجد بوفرة في جنوب السودان .
 وشجرة الأراك تشبه شجرة الرمان وهي جميلة دائمة الخضرة طوال العام ومن حيث الطول فهي قصيرة يتراوح طولها ما بين مترين وخمسة أمتار ولا يزيد قطر جزعها على قدم واحد، وأما أطرافها فمغزلية وأوراقها لامعة السطح لوجود مادة زيتية شديدة الخضرة عليها وهي تخرج زهرا أصفر اللون مشرباً بخضرة رائعة، ومن الزهرة تخرج ثمرات تشبه الكريز في عناقيد تؤكل .
** عود الأراك تحت المجهر(15):
يؤكد الباحثون أنه عند وضع عود أراك وفحص قطاع عرضي منه ( وذلك بعد غليه ونقعه في مزيج يتألف من مقادير متساوية من الماء والكحول والجلسرين ) إذ يلحظ الباحثين أن ثمة 3 طبقات متعاقبة :
1 – طبقة خارجية وهي عبارة عن نسيج فليني .
2 – طبقة وسطى وهي عبارة عن نسيج خشبي، وهما يشكلان الجزء الخارجي الذي يحمي الطبقة الثالثة
3 – طبقة داخلية وهي عبارة عن ألياف سليلوزية رائعة البناء .
فالألياف هنا تترتب وفق نظام دقيق في حزم متراصة بجوار بعضها أشبه ما يكون بفصوص ثمرة الليمون تنطوي كل حزمة على عشرات الليفات الدقيقة لتكون معا أكمل فرشاه طبيعية لدرء الخطر المحدق بالأسنان
** ميكانيكية تسوس الأسنان :
أمكن عبر السنين تفهم آلية تكوين المواد المترسبة على الأسنان المعروفة بالبلاك "Plaque"من السبب ومن الظواهر الإكلينيكية ومن بين الحقائق الكثيرة التي عرفت . ومن خلال ذلك تبين بوضوح أنه لا تسوس للأسنان بدون البلاك . فما هو البلاك ؟ وفيم خطره ؟ وما علاقته بعود الأراك؟
في أفواهنا أعداد هائلة من الكائنات الدقيقة تسمى " الزمرة الميكروبية الفموية " وهي تعيش في التجويف الفموي الذي يشمل كل من الشفتين من الأمام والخدين من الجانبين ويحيط بالفكين وما يحملانه من أسنان وكذا الغدد اللعابية واللسان والأوعية الدموية التي تغذي كل هذه الأعضاء بالدماء والأعصاب التي تمدها بالحركة والإحساس.
وإذا عددنا الميكروبات الموجودة في سنتيمتر مكعب من اللعاب فقد نرى أكثر 5 بلايين ونصف بليون ميكروب وهي تبلغ نحو 29 نوعا ميكروبيا ويوجد توازن دقيق وتعايش سلمي بين ميكروبات الفم كافة وكذلك بينها وبين جسم الإنسان ( المضيف ) . فالحق أن المناعة الطبيعية  لدى الفم هي التى تلجم الميكروبات فلا تقوى على إحداث أي أضرار تذكر بالتجويف الفموي على أنها لا تلبث أن تغير من سلوكها حيث تتخلف بقايا من مواد سكرية بين الأسنان فهي تشرع على الفور في استغلالها لإنتاج جزئيات طويلة من مادة جيلاتينية تلتصق بقوة على سطوح الأسنان وإذ يطيب العيش لبلايين البكتريا في كنفها فأنها تزداد نموا وتكاثرا وعتوا مكونة بما يعرف باللويحة السنية (16)  Dental Plaque“ " أو اللويحة الجرثومية " Bacterial Plaque"وهي تبدو على هيئة طبقة طرية لزجه يميل لونها إلى البياض وقد تبدو أحيانا بدون لون معين .
المهم هو ما تنطوي عليه طبقة البلاك من أعداد ميكروبية هائلة تقدر بنحو 300 مليون خلية في كل ملليجرام ( الملليجرام يمثل جزء من الألف من الجرام ) .
هكذا يبدو الخطر الحقيقي يزحف على الأسنان فثمة سلالات بكتيرية من أمثال "الاستربتوكوكس "  و " اللاكتوباسلس " ونحوها لا تزال تطلق أنزيماتها المحللة للبقايا السكرية حتى تحولها إلى سكريات أبسط كالجلوكوز ثم تمضي عاملة عليها بغية تحويلها إلى أحماض عضوية كاللاكتيك والبيروفيك والخليك والبروبيونيك .
ولا يخفى ما لهذه الأحماض من قدرة على إذابة الجزء الصلب الملاصق لمينا الأسنان محدثة "فجوة تسويس الحامض " وعندها يبدأ سطح السن في التآكل ممهدا لدخول موجات جديدة من البكتريا المحللة إلى أعماق أبدع حتى يصل الهدم إلى منتهاه .
إذا فميكانيكية التسوس تكمن في تكوين البلاك وبدون البلاك لا يحدث تسوس وعند الرغبة في القضاء على التسوس يجب القضاء على البلاك .
** ماذا تفعل طبقة البلاك ؟(17)
إن طبقة البلاك هي التي تحتضن ملايين الميكروبات – إن هي أهملت ولم تطرح عاجلا – فإن ميكروباتها تقتنص الفرصة ولا تزال تتآزر بل تتآمر مع فضلات الطعام التي تنتشر هنا وهناك على سطوح الأسنان حتى تفرخ المؤامرة التهابا بسيطا في اللثة – أنه بسيط حقا ولكن أعطه زمنا ومزيدا من الإهمال ولاحظ ما يحدث – فالمواد السامة الناتجة عن الالتهابات لا تلبث أن تقوم بتفتيت الأنسجة الليفية الضامة في اللثة حول الأسنان مكونة بؤرا صديدية عفنة تحت اللثة وفيما بين العظام وجذور الأسنان . وهنا تحدث الكارثة فلا تزال تلك البؤر الصديدية تمتلئ بخليط من صديد ممزوج بخلايا ميتة وميكروبات وفضلات طعام حتى تصاب اللثة  بالبيوريا " وتغدو الأسنان عرضة للسقوط ، ولا حول ولا قوة إلا بالله .
صدقت يا سيدي يا رسول الله حينما قلت ) السواك مطهرة للفم مرضاة للرب(18)، وليس هذا فحسب بل يتطور الضرر حتى يصل إلى أجزاء الجسم الداخلية وهذا ما سنراه فيما يلي :-
** تأثير البلاك  على أجهزة الجسم الداخلية (19)
وصلنا في البند السابق إلى أن البؤرة الصديدية تصيب اللثة فيما يعرف " باليوريا "وقبل أن تسقط فإن بكتريا البؤرة الصديدية وسمومها كثيرا ما تتسرب – عبر الدماء – إلى أجهزة الجسم والأعضاء فتصيبها في الصميم .
أولاً : ثمة تقارير علمية حديثة تفيد أن أنواعا من الجراثيم الفموية مثل بكتريا " بورفيروموناز جينجيا فالس " تستطيع التسرب إلى الشرايين القلبية وإحداث عطب بجدرانها على نحو يوفر الفرصة لانسدادها ولو بعد حين .
ثانياً : وتفيد تقارير أخرى أن معظم المصابين بقرح المعدات يوجد بأفواههم عدد هائل من بكتريا "هليوكوباكتربيلوري " وهي نوع مشاغب يستطيع التسرب إلى المعدة والتشبث بجدرانها وإحداث ثقوب دقيقة فيها تتسع شيئا فشيئا حتى تتقرح المعدات .
ثالثاً : تقارير أخرى تفيد أن خطر البكتريا الفموية يمكن أن يبلغ الدماغ حيث تنتج إنزيمات تزيد من تراكم الدهنيات بشرايين الرقبة السباتية حتى يقل الإرواء الدموي للخلايا المخية مما يهدد بكارثة في المخ توشك على الوقوع .
رابعاً : ليس هذا فحسب فخطر البكتريا الفموية يمكن أن يمتد إلى العيون والرئتين والى المرارة والجلد والكليتين والى مفاصل البدن أيضا وتظل آثار البؤرة الصديدية تمتد إلى أجزاء الجسم المختلفة ، على أن هذا كله يمكن حظره إذا أزيلت طبقة البلاك التى هي السبب الرئيسي لكل ذلك فكيف يمكن لعود الأراك أن يزيل البلاك ؟ وبالتالي منع لائحة الأمراض السابق ذكرها من الحدوث ؟
** إعجاز السنة في السواك :-(20)
أوردت المجلة الألمانية الشرقية في عددها الرابع ( 1961 ) مقالا للعالم " روادارت " مدير معهد الجراثيم بجامعة روستوك يقول :
قرأت عن السواك الذي يستعمله العرب كفرشاة للأسنان في كتاب لرحالة زار بلادهم وقد عرض للأمر بشكل ساخر اتخذه دليلا على تأخر هؤلاء القوم الذين ينظفون أفواههم بقطعة من الخشب في القرن العشرين ، وفكرت ! لماذا لا يكون وراء هذه القطعة حقيقة علمية ؟
وفورا بدأت أبحاثي فسحقتها وبللتها ووضعت المسحوق المبلل على مزارع الجراثيم فظهرت عليها آثار كتلك التي يقوم بها البنسلين . , أضف إلى ذلك ما قاله الدكتور"فريد ريك فيستر" انه لم يستعمل طوال السنوات السبع الماضية سوى عود الأراك .
 ولعل هذا ما دعا الرسول – صلى الله عليه وسلم– أن يخبرنا فيما رواه أنس بن مالك- رضي الله عنه - فيقول -كما جاء فى  فتح البارى- : ) أكثرت عليكم في السواك ( (21)
** التركيب الكيميائي لعود الأراك :-(22)
وأستطيع أن أخبرك بما يذهب الريب والشك عن ما توصل إليه العلماء بعد أن فحصوا التركيب الكيميائي لعود الأراك، فلعل إلقاء نظرة على التركيب الكيميائي لسواك الأراك يجعلنا ندرك أسباب الاختيار النبوي الكريم والذي هو في أصله وحي يوحى :
1 – فتؤكد الأبحاث المخبرية الحديثة أن المسواك المخضر من عود الأراك يحتوي على (العفص ) بنسبة كبيرة وهي مادة مضادة للعفونة مطهرة قابضة تعمل على قطع نزيف اللثة وتقويتها .
2 – كما تؤكد الأبحاث وجود مادة خردلية تسمى السنجرين  "sinnigirin  " ذات رائحة حادة وطعم حراق تساعد على الفتك بالجراثيم .
3 – وأكد الدكتور طارق الخوري وجود الكلورايد مع السليكا وهي مواد تزيد بياض الأسنان ووجود مادة صمغية تغطي الميناء وتحمي الأسنان من التسوس .(23)
4 – أيضا وجود " 3 ميثيل أمين " يعمل على التئام جروح اللثة ونموها السليم .فهي مادة مطهرة يمكنها تعديل الأس الأيدروجيني للتجويف الفمي على نحو يؤثر بصورة " غير مباشرة " في النمو الميكروبي , وعثر الباحثون أيضا على كميات أخرى من مضادات الأورام .(24)
5 - أيضا بعد التوغل في كيمياء عود الأراك وتقصي تركيباته وقيمته الطبية عرفوا أن به مقدارا حسنا من عنصر الفلورين وهو الذي يمنح الأسنان صلابة ومقاومة ضد التأثير الحامضي للتسويس ، والعمل الأكبر للفلورين يتجلى في مرحلة نمو وتكوين الأسنان حين يشق العنصر طريقه إليها بقوة حالا محل ذرات أخرى أقل تفاعلية كالبوتاسيوم والصوديوم في البنية التحتية لمينا الأسنان وتكون الروابط الذرية التى تشكلها المادة الجديدة أمتن من روابط العناصر الأقل تفاعلية . علاوة على أن تعرض المينا لعنصر الفلورين في هذه المرحلة يحولها من الصورة " هيدروكسي أباتيت " إلى صورة أخرى أمتن هي " فلورو أباتيت " .
6 – وغير عنصر الفلورين يوجد قدر من عنصر الكلور الذي يزيل الصبغات وأيضا مادة السيليكا فقد عرف دورها في المحافظة على بياض الأسنان .
7 – كذلك وجود مادة تعرف " بالسيليس " يوجد بنسبة 4% من عود الأراك بها خاصية تمكنها من حك طبقة البلاك وطرحها .
8 – لا ننسى مادة بيكربونات الصوديوم والتى أوصى مجمع معالجة الأسنان بجمعية أطباء الأسنان الأمريكية بإضافتها إلى معالجة الأسنان .(25)
9 – وبعود الأراك مادة تسمى " سيلفا يوريا " عرفت بقدرتها على صد عمليات النخر والتسويس وبالتالي على منع تكوين البؤر الصديدية السالف ذكرها .
10 – ويدل تحليل عود الأراك على وجود قدر من حامض الانيسيك الذي يساعد في طرد البلغم من الصدور ، إلى جانب كمية من حامض الاسكوربيك ومادة السيتوسيترول وكلا المادتين بإمكانهما تقوية الشعيرات الدموية المغذية للثة .
وقد ذكر الإمام ابن القيم فوائد جمه فى السواك مما يؤكد لنا مدى إعجاز السنة النبوية -على صاحبها أفضل الصلاة والسلام- فى السواك .(26)
11 – ويوجد بعود الأراك 1% من مواد عطرية زيتية طيبة الرائحة تعطر الأفواه بأريجها .
12 – ووجد المحللون أيضا بعود الأراك مادة تدعى " الانثراليتون " ذات فائدة في تقوية الشهية للطعام كما تفيد في تنظيم حركة الأمعاء ،،،
بعد ذلك كله أريد أن أطرح سؤالا :-
إلى أى مدى نستطيع تصديق حديث النبي– صلى الله عليه وسلم–)السواك مطهرة للفم مرضاة للرب (27)
** الفرق بين عود الأراك والمعجون :-
قد يتساءل البعض إذا استخلصنا هذه العناصر الموجودة في عود الأراك ووضعناها في معجون أسنان فهل يؤدي ذلك نفس ما أداه السواك ؟
يجيب على ذلك نخبة من أكبر علماء طب الأسنان في العالم عندما قاموا بإجراء بحوث وتجارب كلفت أموالا طائلة - ولا تزال - حينما حاولوا استخلاص تلك المواد ووضعوها في معجون أسنان يسمى " Qualimeswaks"أنتجته الشركة العالمية السويسرية " فارما بازل ليمتد " وطرح في الأسواق ولكن وجدوا أنه لا يقوم بنفس ما يقوم به عود الأراك فما السبب ؟
يرجع السبب إلى جانب ثراء عود الأراك من المكونات الكيميائية فهو يحتوي على عناصر أخرى لا تظهر إلا بعد التفاعل مع لعاب الفم وكانت المفاجأة حين عثروا في اللعاب على مركبات جديدة لم يسبق التعرف عليها في خلاصة الأراك المعملية . فمن أين جاءت هذه المركبات ؟
بعد تجارب تحليلية دقيقة توصلوا إلى أن المركبات هي في الأصل من مكونات الأراك الطبيعية ولكنها مقيدة بمركبات أخرى فلا يظهر تأثيرها إلا بفعل إنزيمات اللعاب حتى تصول وتجول بين جحافل البكتريا الفموية الضارة فيمكنها القضاء على 97% من أفراد الميكروبات في زمن محدود .
علاوة على الدور العكسي الذي تحدثه إنزيمات اللعاب صونا للمادة الفعالة الزائدة من الضياع فإذا زادت عن حاجة الفم وما أن تغيرت حموضة الفم بفعل نشاط الميكروبات حتى ينقلب الحال فتنشط إنزيمات اللعاب ويتحرر جزء من المادة الفعالة التي سرعان ما تبيد البكتريا الضارة بحكمة واقتدار.
أضف إلى ذلك القوة الحيوية الثلاثية التي يتميز بها عود الأراك قوى "ميكانيكية – كيميائية – حيوية " فقد أثبتت تجارب وأبحاث أن الأفواه وثنايا الضروس تعتبر محا مضن مثالية لنمو وتكاثر الميكروبات فعندما ابتكروا معاجين أسنان مزودة بمواد مطهرة ومانعة للعفونة وصنوفا من المضادات الحيوية قاتلة للميكروبات لم تلبث أن عارضها أطباء الأسنان بعد أن كشفوا عن مسئوليتها المباشرة للإخلال بالتوازن الطبيعي الدقيق ( أو بمعنى آخر هذه المواد لها آثار جانبية )
أما عود الأراك فيمكنه القيام بكل تلك الوظائف وغيرها دون الإخلال بالتوازن الطبيعي لجسم الإنسان بل بالعكس فهو يساعد الجسم على الوصول إلى أفضل درجات التوازن الطبيعي الممكنة .
أضف إلى ذلك حالات تسمم الأطفال الأمريكان الناتجة عن بلع مادة الفلورايد الموجودة في المعجون(28)
قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – )أمرت بالسواك حتى خشيت أن يكتب على(29).
** الدور التربوي للسواك ( علاج لترك التدخين ) :
تقول الأبحاث أن الميل الفيزيولوجي والعلاقة الميكانيكية بين اليد والفم هي أساس صناعة السجائر وهي عامل مشترك بين الداء والدواء ، ويشهد على ذلك منعكس المص عند الأطفال، فيحدث الإدمان في حالة انعدام البديل الأصلي الصحي (30)
ويذكر الفنان " دريد لحام " في شريط الفيديو الذي أصدرته منظمة الصحة العالمية عام 2001 بمناسبة اليوم العالمي للتدخين خلاصة مهمة هي :
" أن إدمان التدخين هو إدمان لعادة ميكانيكية حركية – تحدث بين الفم واليد- بشكل أساسي "
** انتبه   !  :  ( تعقيب مهــم )(31)
تعالت الصيحات اليوم من كثير من العلماء بالقول أن الفرشاة والمعجون هما الأفضل ويحصل بهما الأجر لأن الأحكام تتغير بتغير الأزمان .
ويرد على ذلك علماء الغرب – غير المسلمين – قبل علماء المسلمين, إضافة إلى ما سبق ذكره في هذا البحث حيث يشهد على ذلك ما كتبه الأطباء المصريون والدمشقيون, وما كتبه رؤساء أقسام طب الأسنان بالجامعات المختلفة يؤيد ذلك.
والحكم باستعمال الفرشاة والمعجون بدلاً من السواك بحجة أن الأحكام تتغير بتغير الزمان من باب استبدال الذي هو أدنى بالذي هو خير فالفرشاة التي دخلت علينا في عهود التخلف الإسلامي والتقدم الغربي – في الصناعة – هي أقل بكثير من السواك, بالإضافة إلى تقارير قادمة من ( A.D.A) جمعية أطباء الأسنان الأمريكية تقول أن الفرشاة البلاستيكية لا تؤثر على الجراثيم بفاعلية بسبب عدم قدرتها على اختراق طبقة المخاط الفموية "  Mucinوالتي تحمي الجراثيم وإنما يقدر على ذلك القطعة الخشبية " السواك " بسبب خاصية الامتصاص التي تملكها .
وأيضا تفيد التقارير الصادرة من جمعية أطباء الأسنان الأمريكية أن الجراثيم تنمو على فرشاة البلاستيك بعد 14 يوم من استعمالها (32),  
والــــــحـــــق مـــــا شهـــــدت بـــــه الأعـــــداء
خاتمــــــــــــه
بعد هذا التجوال  في جانب من جوانب إعجاز السنة النبوية وبعد أن ثبت علميا بالأدلة والبراهين التي لا تدع مجالا للشك أن :    
" السواك من وجهة نظر علمية بحته موضوع خرج من باب الشبهات والتساؤلات المطروحة حوله قديما ليتربع على عرش المواد الطبيعية الفعالة في صحة الجسم والفم في البلاد المتقدمة حاليا " . أقول :-
أن السواك كان من سنن الفطرة ، ثم أصبح أسلوب حياة النبي –  صلى الله عليه وسلم – بعد ذلك وأسلوب حياة النبي هو الأفضل , فقد روى أن النبي-  صلى الله عليه وسلم -  داوم عليه حتى آخر عهده بالدنيا وهو فى سكرات الموت فكان آخر عهده به وروى أيضا انه– صلى الله عليه وسلم – أوصى الأمة بالسواك عند مماته(33)،، والمحافظة على السنة سبب رباني للتمكين في الأرض .
ولعل ما ذكره المؤرخون عن المسلمين في انتصارهم في معركة نهاوند وغيرها بسبب السواك خير شاهد على ذلك .
فيا من نشد ضالته فى غير الإسلام ,,    ويا من يسعى إلى تقليد الغرب تقليدا أعمى معتقدا أنهم الأفضل ,  ويا من يهمل منهج النبي – صلى الله عليه وسلم – باحثا عن الرقي في غيره ،ويا من تعالت أصواتهم وصيحاتهم أن الإسلام هو دين الرجعية والتخلف ، يا من استبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير ،
يا كل ضحايا الفهم الخاطئ للدين .
هذه سنة حبيبنا– صلى الله عليه وسلم – بين أيدينا نقلها لنا المعصوم– صلى الله عليه وسلم – وكان حريصا علينا , ) لَقَدْ جَاْءَكُمْ رَسُوْلٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيْزٌ عَلَيْهِ مَاْ عَنِتُّمْ حَرِيْصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِيْنَ رَءُوْفٌ رَحِيْمٌ ((34)
ومن قبلها القرآن الذي هو دستور الأمة الذي من قال به صدق ومن حكم به عدل , من تركه جبار قصمه الله , ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله  , فلماذا نعرض عن منهجنا ودستورنا الذى ارتضاه الحكيم الخبير لنا ونتطفل على فتات موائد وقوانين بشر مثلنا لا يملكون موتا ولا حياة ولا نشورا ؟
الإسلام هو دستور الأمة وهو المنهج المثالي لأي زمان ومكان فالشريعة الإسلامية ليست صالحة لأي زمان ومكان فحسب بل هي تصلح أي زمان ومكان ، وصدق الله العظيم إذ يقول ) سَنُرِيْهِمْ آيَاْتِنَاْ فِيْ الْآفَاْقِ وَفِيْ أَنفُسِهِمْ حَتَّىْ يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ((35)
هذا ما استطعت جمعه انتصارا لسنة النبي – صلى الله عليه وسلم – فإن كان صوابا فهذا ما أرجوه  , وإن كان غير ذلك فحسبي أني اجتهدت .
وأخيرا أسأل الله أن يعلمنا ما جهلنا وأن ينفعنا بما علمنا وأن يهدينا إلى سواء السبيل إنه نعم المولى ونعم النصير وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .

الهوامش:
(1) سورة فصلت آيه 53                                             (2) النجم 3, 4  
(3) صحيح -  انظر صحيح الجامع للألباني                           (4) التغابن 8
(5) صححه الألباني عن أبى هريرة , "بتصرف"
(6) أخرجه النسائي والدا رمى ,وأحمد في مسنده عن عائشة رضي الله عنها .
(7)القاموس المحيط للفيروزأبادى .                     (8) المدثر4 .                                         (9) التوبه 108 .
(10)القاموس المحيط .                                   (11) صحيح مسلم بشرح النووي ؛ المجموع شرح المهذب – "بتصرف"           (12) سبل السلام – فضل السواك – ط : دار الفجر .
(13) أخرجه مالك فى الموطأ ,وأحمد فى مسنده ,والنسائي فى سننه ,وصححه ابن خزيمه ,وذكره البخارى تعليقا ,والحديث متصل لكن بلفظ "عند كل         صلاه"  قال ابن منده : إسناده مجمع على صحته ,  راجع: اللؤلؤ والمرجان .
(14) بداية المجتهد ونهاية المقتصد – ابن رشد .
(15) مجلة العلم المصريه (319 - أبريل 2003 م ) بحث للدكتور فوزي عبد القادر الفيشاوى الأستاذ بكلية الزراعه – جامعة أسيوط .
(16) المرجع السابق .
(17)    الطب النبوى فى ضوء العلم الحديث – د/ غياث الأحمد
(18) سبق تخريجه- انظر صحيح الجامع للألبانى .
(19) الحقائق الطبيه فى الإسلام د/ عبد الرازق كيلانى – ط : دمشق .
(20) موقع :www.siwak.net 
(21) صحيح البخارى – انظر فتح البارى
(22) مجلة العلم (319 – أبريل 2004 )
 (23) http/ www.siwak.net 
(24) روائع الطب الإسلامى- جـ4 د/ محمد نزار الدقر
(25) مجلة العلم  المصريه بعدد( 319 - أبريل 2003 )
(26) زاد المعاد  من هدى خير العباد لابن القيم – "بتصرف"
(27) سبق تخريجه- الهامش رقم (1) ص 2 – انظر صحيح الجامع .
(28)    مجلة العلم المصريه العدد 319 - أبريل 2003 م
(29)    حسنه الألباني – صحيح الجامع للألبانى
(30)    الموقع الأليكترونى :http/ www.siwak.net 
(31)    المرجع السابق .
(32)    المرجع السابق .
(33) الطب النبوي في ضوء العلم الحديث – د/ غياث الأحمد   
(34) التوبه 128                        (35) فصلت 53

أهم المصادر والمراجع

1 – القرآن الكريم                    جل من أنزله
2- الحديث الشريف         :        
صحيح البخاري – صحيح مسلم - سنن النسائي – سنن الدار مي – مسند الإمام أحمد – صحيح الجامع للألباني  - الموطأ للإمام مالك – صحيح ابن خز يمه .
3 - الإمام النووي                   المجموع       شرح المهذب .
4 – ابن القيم                                    زاد المعاد في هدى خير العباد   .                                   5_سبل السلام للصنعانى                      دار الفجر .
 6-عبد الرازق كيلانى                     الحقائق الطبية في الإسلام  ط : دمشق .
7– د / غياث الأحمد                               الطب النبوي في ضوء العلم الحديث .
8– روائع الطب الإسلامي                  الجزء الرابع د / محمد نزار الدقر .
9- مجلة العلم المصريه العدد ( 319 – أبريل 2003 )


 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | Hostgator Discount Code تعريب : ق,ب,م